الحملة الوطنية لنصرة التجمع تواصل نشاطاتها

الحملة الوطنية لنصرة التجمع تواصل نشاطاتها
جانب من الحضور في الاجتماع بأم الفحم، مساء أمس

واصلت "الحملة الوطنية لنصرة التجمع ميدانيا وبرلمانيا" نشاطاتها وفعالياتها المؤازرة لحزب التجمع الوطني الديمقراطي بالبلاد.

وعقدت الحملة اجتماعا في منزل مصطفى صبيح أبو عمار بمدينة أم الفحم مساء أمس، السبت.

ورحب المضيف بالحضور وأكد على دور الحركة الوطنية الهام في المجتمع العربي، ثم تحدث المنسق العام لـ"الحملة الوطنية لنصرة التجمع ميدانيا وبرلمانيا"، حسن جبارين (أبو ذر الغفاري)، مؤكدا معارضته بكل قوة لهضم حق الحركة الوطنية في اقتراح "لجنة الوفاق" لتشكيل القائمة المشتركة.

جبارين يلقي كلمته في الاجتماع، مساء أمس

وقال جبارين إنه يفضل خيار القائمة المشتركة على أي خيار آخر، لكن في حال تعنتت قائمة الجبهة وأصرت على الاستحواذ على القائمة المشتركة فإنه يطرح دعم خيار قائمة وطنية واسعة لخوض الانتخابات البرلمانية.

وتحدث خلال الاجتماع رئيس التجمع الوطني الديمقراطي، د. جمال زحالقة، عن دور وخطاب التجمع المتميز في هذه المرحلة.

وأكد أن دور لجنة الوفاق انتهى بعد فشلها الواضح في تركيبة القائمة المشتركة، والآن ستكون مفاوضات مفتوحة بين الأحزاب العربية لتشكيل القائمة.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"


الحملة الوطنية لنصرة التجمع تواصل نشاطاتها