أبو شحادة يلتقي جمعية الدفاع عن الأوقاف الأرثوذكسية

أبو شحادة يلتقي جمعية الدفاع عن الأوقاف الأرثوذكسية

التقى النائب سامي أبو شحادة ضمن وفد عن التجمع الوطني الديمقراطي مساء أمس، الإثنين، ناشطين من جمعية الدفاع عن الأوقاف المسيحية "حراك الحقيقة"، وناقش الاجتماع سبل التعاون بين الحراك والقائمة المشتركة.

واستضاف اللقاء، سكرتير فرع التجمع في عبلين، رامي مارون، كما شارك أيضًا عن التجمع كل من عضو المكتب السياسي، مراد حداد، سكرتير التجمع في شفاعمرو، وسام عبود، وعضو التجمع في عبلين، علي الشيخ أحمد، فيما شارك عن الجمعية كل من أسامة غبريس وأسعد داوود.

وعقب النائب سامي أبو شحادة على الاجتماع بأنه "علينا أن نشبك أيادينا معًا، جمعيات، ناشطين، وأعضاء برلمان، حتى نوقف هذه الجرائم المتمثلة ببيع وتسريب أوقافنا".

وأكد أنه "سنقوم في التجمع والقائمة المشتركة بكل ما يلزم حتى ندعم الحراك المناهض لتسريب وبيع الأوقاف، هذه أوقاف أبناء وبنات مجتمعنا ولا يمكن أن نتخلّى عنها".