أم الفحم: إصابتان جديدتان بكورونا.. وإغلاق بساتين أطفال احترازيًا

أم الفحم: إصابتان جديدتان بكورونا.. وإغلاق بساتين أطفال احترازيًا
أم الفحم

أعلنت بلدية أم الفحم، اليوم الثلاثاء، عن تسجيل إصابتين جديدتين بفيروس كورونا، وأشارت البلدية من خلال بيانها أن الحالتين هما ممرضتان من خارج المدينة تعملان في صحيتين في البلدة.

وجاء في البيان الصادر أن "البلدية بتواصل تام مع وزارة الصحة وتتأكد من التحقيق الصحي حول كافة الأشخاص الذين كانوا بتواصل مع الممرضتين".

وأعلنت البلدية عن إغلاق الصحيتين مباشرة بعد تأكيد الإصابتين. وأضاف البيان: "تقوم بلدية أم الفحم بالتعاون مع وزارة الصحة بعمل تحقيق صحي حول مسار وتواصل الممرضتين، حيث تم الانتهاء من التحقيق بما يخص صحية واحدة وتم إبلاغ كافة الأشخاص الذين كانوا بتواصل مع الممرضة هناك بالدخول بحجر صحي منزلي وإجراء الفحص اللازم".

وأشارت البلدية إلى أنه "يتم في هذه الساعات إجراء التحقيق الصحي حول مسار الممرضة من الصحية الثانية لإبلاغ كافة الأشخاص الذين كانوا معها بتواصل بالدخول فورا للحجر الصحي المنزلي وعمل الفحوصات اللازمة".

وفي سياق متّصل أعلنت لجنة أولياء أمور الطلاب وبالتعاون مع البلدية عن إغلاق بساتين قحاوش ابتداء من يوم غد الأربعاء، لفحص معطيات تخص فيروس كورونا.

وجاء في البيان المشترك أنه "بالتنسيق بين لجنة أولياء أمور الطلاب المحلية وبلدية أم الفحم تم عصر اليوم الثلاثاء، الاتفاق على إغلاق البساتين الثلاثة في حي قحاوش ابتداء من يوم غد الأربعاء حتى إشعار آخر، كخطوة احترازية حتى صدور المعطيات التي ننتظر استلامها قريبا، وسنعلمكم أولًا بأول حول المعطيات الجديدة والتطورات، حفاظا على صحة أطفالنا والاطمئنان على صحة الجميع".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص