"بتوقيت مصر" يطفئ أنواره: أسود كالأحد الأسود

"بتوقيت مصر" يطفئ أنواره: أسود كالأحد الأسود

في لفتة هي الأولى من نوعها، قام 'التلفزيون العربي' بإطفاء الأنوار داخل ستديو برنامجه اليومي الذي يعني بالشؤون المصريّة، 'بتوقيت مصر'، مساء أمس، الإثنين، تضامنًا مع حريّة الصحافة في مصر.

يأتي ذلك بعد يوم واحد من اقتحام قوّات الأمن المصريّة نقابة الصحفيين المصريين في سابقة أثارت جدلًا واسعًا في الأوساط المصريّة النقابيّة والسياسيّة والصحافية، حيث لطالما بقيت نقابة الصحافيين حرامًا على قوّات الأمن المصري وملاذًا لمعارضي النظام، وشكّل الدرج أمامها نواة لثورة يناير، التي أطاحت بنظام الرئيس المصري المخلوع، حسني مبارك.

 

وقال مقدّم البرنامج، هاني بشر، في بداية البرنامج 'يوم مظلم على الصحافة المصرية عاشته مصر أمس باقتحام ما اعتبر قلعة الحريّات وحامية الصحافيين، نقابة الصحافيين. سابقة هي الأولى من نوعها منذ إنشاء النقابة والتي يمتد عمرها إلى ثلاثة أرباع قرن من الزمان، توالت عليها أنظمة ملكيّة ورئاسية وعسكريّة وتوالى عليه نقباء وطنيون وموالون للسلطة، ولكن، لم يجرؤ أي نظام من قبل على هذه الفعلة، لتكون نقطة فاصلة في تاريخ المهنة في مصر، في ما أطلق عليه الصحافيون المصريّون: الأحد الأسود، أطفأنا الأنوار هنا تضامنًا مع حريّة الصحافة'.

اقرأ/ي أيضًا | مصر: نقابة الصحفيين تدعو لإقالة وزير الداخلية

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص