اتحاد cbc والنهار: إعادة تموضع للأذرع الإعلامية؟

اتحاد cbc والنهار: إعادة تموضع للأذرع الإعلامية؟
السيسي في استديوهات سي بي سي (رويترز)

كان من المقرّر أن يكون المؤتمر الصحافي الذي دعت إليه قناة النهار المصريّة، ليل الثلاثاء، في أحد فناق القاهرة مخصصًا لإعلان دورتها البرامجيّة لشهر رمضان الفضيل، لكّن الصحافيين تفاجئوا بإعلان اندماجها مع قناة 'سي بي سي' دون تمهيد البتّة المنافسة في كيان اقتصادي واحد يضم 12 قناة.

كما جاء في المؤتمر الصحافي أن الشبكتين تعملان على إطلاق قناة مصريّة تختص بالشأن الخليجي لأول مرّة، حيث عادة ما يطلق الخليج العربي محطات تلفزيونيّة تهتم بالشأن المصري، كقناتي الجزيرة مباشر مصر (التي أغلقت حتى توافر ظروف بثّها من القاهرة) وقناة إم بي سي مصر.

كما أعلن في المؤتمر الصحافي أن القناتين قرّرتا أن تحافظا على القنوات التي كانت تبث لدى كل واحدة منهما قبل الاندماج، فستحافظ 'سي بي سي' على قنواتها الخمس: 'سي بي سي' العامّة، 'سي بي سي' +2، 'سي بي سي' دراما، 'سي بي سي' إكسترا، 'ٍسي بي سي' سفرة.

أما شبكة النهار فتملك 7 قنوات ستحافظ عليها، هي: النهار وان، النهار +2، النهار سينما، النهار دراما، النهار اليوم، بالإضافة إلى قناتين تعمل على إطلاقهما قريبًا، هما: النهار نور وقناة أخرى مخصّصة للمرأة.

يأتي هذا الاندماج بعدما تسرّبت أنباء في سوق الإعلام المصري تفيد بأن الرئيس المصريّ، عبد الفتاح السيسي، سيعمل على دعم كيان إعلامي جديد هو وأجهزة الدولة الأمنيّة، بعدما 'فقد السيسي ثقته نتيجة للانتقادات المتزايدة ضدّه، الموجّهة من إعلاميين كانوا محسوبين عليه يومًا بوصفهم ذراعه الإعلاميّ'، حيث تشهد علاقة السيسي بأذرعه الإعلاميّة توترًا متزايدًا، دعاه لتوبيخهم في أكثر من مناسبة.

حيث قال السيسي في خطاب له، نهاية العام الماضي إن هنالك إعلاميين في مصر 'لا يفهمون شيئًا، وينشرون الجهل بين الناس بدون وعي، وسأشكوهم للشعب، لأنهم يتجاوزون ويعذبونني على أنني أقف هنا بينكم وأتولى المسؤولية'.

ولا تقتصر التغيّرات في المشهد الإعلامي المصري على قناتي سي بي سي والنهار، إنما انتقلت إلى قناة أون تي في الإخباريّة، حيث أعلن قبل 10 أيّام بيعها لرجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، بعدما كانت مملوكة لرجل الأعمال نجيب ساويرس الذي برّر بيعها بالقول إن القناة 'سبّبت له صداعًا سياسيًا وأغضبت منه الحكومة والقوى السياسيّة، فكان البيع هو الحل'.

اقرأ/ي أيضًا | #أوقفوا_أحمد_آدم: البلياتشو التافه السمج