صحيفة أميركية تحذر من انتخاب "الكاذب الخطير" ترامب

صحيفة أميركية تحذر من انتخاب "الكاذب الخطير" ترامب

خرجت صحيفة "يو اإس إيه توداي" الأميركية، اليوم الجمعة، عن التقليد الذي تتبعه منذ تأسيسها بعدم أخذ موقف في السباق إلى البيت الأبيض، ودعت الناخبين إلى "عدم الانجرار وراء ديماغوجي خطير" وإلى رفض الجمهوري دونالد ترامب.

لكنها لم تقدم في المقابل دعمها للمرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون، لأن هيئة التحرير لم تصل إلى إجماع حول ذلك.

وكتبت الصحيفة متوجهة إلى الناخبين، "اذهبوا للتصويت، لكن بكل بساطة ليس لدونالد ترامب"، مضيفة "ليس مهما ما ستفعلون، المهم ألا تنجروا وراء ديماغوجي خطير”.

و"يو إس إيه توداي" التي تعد بين الصحف الأوسع انتشارا في الولايات المتحدة، لم تعبر عن موقف من الانتخابات الرئاسية طوال 34 عاما منذ تأسيسها.

وقالت هيئة التحرير في نص أرفق بافتتاحية تحمل عنوان "لا تصوتوا لترامب"، "في الماضي لم نجد ما يبرر تغيير مقاربتنا"، في حين أن الوضع بات مختلفا اليوم.

وأضافت الافتتاحية، "بحسب إجماع هيئة التحرير، فغن (الملياردير) غير مؤهل للرئاسة”.

وكتبت الصحيفة "منذ اليوم الذي أعلن فيه ترشيحه قبل 15 شهرا وحتى أول مناظرة رئاسية هذا الأسبوع، أظهر ترامب عدة مرات أنه لا يتمتع بالأطباع الهادئة ولا بالمعرفة أو النزاهة التي تحتاجها الولايات المتحدة لدى رؤسائها”.

وبحسب الصحيفة فإن ترامب "متقلب وغير مؤهل لكي يكون قائدا أعلى" للقوات المسلحة، كما أنه "كاذب”. بالإضافة إلى ذلك، إنه "يتكلم بدون تفكير ويعتمد الأفكار المسبقة" وقد أضفى طابعا فظا على الحوار الوطني ولم يكن صريحا مع الناخبين في عدة قضايا مثل بيانات ضرائبه.

ورفض الملياردير الأميركي حتى الآن تقديم بيانات ضرائبه كما يفعل المرشحون، بحجة أنه يخضع لتدقيق حسابات من أجهزة الضرائب الأميركية.

اقرأ/ي أيضًا| "نيويورك تايمز": لا دليل على تورط السعودية بهجمات سبتمبر

وفي مقالة نشرت في موازاة ذلك في الصحيفة، أكد المرشح الجمهوري لمنصب نائب الرئيس، مايك بنس، أن الملياردير الأميركي "مستعد لقيادة" البلاد.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018