"العاصمة" في قبضة المخابرات المصرية

"العاصمة" في قبضة المخابرات المصرية

أعلن المتحدث الرسمي السابق للقوات المسلحة، العميد محمد سمير، اليوم الأحد، عن أنّ شركة 'شيري ميديا' التابعة لجهاز الاستخبارات العامة، استلمت بشكل رسمي إدارة شبكة قنوات 'العاصمة'، وذلك بعد شرائها من مالكها عضو مجلس النواب المصري، سعيد حساسين.

وكان وزير الدفاع المصري، صدقي صبحي، قد عين العقيد تامر الرفاعي متحدثًا عسكريًّا باسم القوات المسلحة مطلع العام الجاري، وكان قد أعلن استقالته بعد صدور البيان الصحفي اليوم الأحد.

وجاء في البيان الصادر عن شركة 'شيري ميديا'، 'إنّ الإدارة الجديدة تسعى إلى تقديم محتوى إعلامي هادف، يتسم بالمهنية والحرفية، ويساهم في رفع الوعي المجتمعي تجاه مختلف القضايا'، وأضاف سمير 'إنّ قنوات العاصمة في ثوبها الجديد، ستضم العديد من الكوادر الإعلامية المتميزة في مصر، كما سيحتل الشباب النصيب الأكبر في برامجها'.

وفي السياق نفسه، أعلن القائمون على شبكة قنوات 'دي إم سي'، والمملوكة لجهاز الاستخبارات، عن انطلاقها بميزانية بلغت 800 مليون جنيه، وذلك خلال حفل ضخم تم تقدير تكلفته بالملايين.

يُذكر أنّ شركة 'دي ميديا' تمتلك شبكة قنوات 'دي إم سي'، إذ دخلت في اندماج مع شركة 'إعلام المصريين'، والمملوكة لرجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، وذلك بعد امتلاكه لفضائية 'أون'، ودخوله كشريك في قناتي 'سي بي سي' و'النهار'.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018