تقرير يثبت انحياز "بي بي سي" للنظام السوري

تقرير يثبت انحياز "بي بي سي" للنظام السوري

أصدرت منظمة 'ريثينك ريبلد سوسايتي' البريطانيّة، تقريرًا كشفت فيه انحياز هيئة الإذاعة البريطانيّة 'بي بي سي'، لصالح النظام السوري بتغطيتها للصراع في سورية.

وكانت المنظمة قد نشرت تقريرها أمس الثلاثاء، والذي أوضحت فيه أنّ اللاجئين السوريين في بريطانيا، كانت لديهم تخوفات منذ بدء الثورة السورية عام 2011، من تغطية 'بي بي سي' غير الموضوعيّة.

وأشار التقرير إلى أنّ 'بي بي سي'، اعتمدت أكثر من مرة، عدم تحديد هوية مرتكبي الجرائم في عناوين موادها الإخباريّة، إن كانو جنود الأسد أو روسيا، لكنّها في المقابل، كانت تحدد هوية المجرمين بصراحة عندما يكونون من 'داعش'، أو جماعات معارضة أخرى.

وقال التقرير، إن الباحثين اعتمدوا على مقالات نشرت على موقع 'بي بي سي' بين أيلول/سبتمبر وتشرين الأول/ديسمبر من العام الماضي، حيث تناولوا 309 مقالًا منشورًا.

وأشار التقرير إلى أنّه تم ذكر الأسد وحلفاؤه في أربعة عناوين فقط، من أصل 38 مقالًا، أي بنسبة 11٪ فقط، فيما حددت 'داعش' بنسبة 100٪ من المقالات التي تحدثت جرائم 'داعش'.

جدير بالذكر أنّ هذه ليست المرة الأولى التي توجه فيها اتهامات لشبكة 'بي بي سي' بالانحياز للنظام السوري في تغطية أخبار سورية، حيث تعرضت لانتقادات عديدة خلال السنوات القليلة الماضية، لا سيما بعد استقالة الإعلامية ديما عز الدين منها.

وتضم 'ريثنك ريبلد سوسايتي' مجموعة من البريطانيين من الأصول السوريّة، حيث تعمل على تحسين حياة السوريين في المملكة المتحدة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018