قضية "جمهوريت": محكمة تركية تفرج عن صحفي من بين 17 آخرين

قضية "جمهوريت": محكمة تركية تفرج عن صحفي من بين 17 آخرين

أفرجت محكمة في إسطنبول، أمس الإثنين، عن الصحفي التركي قدري غورسيل، وذلك في إطار المحاكمة المثيرة للجدل، والتي يحاكم فيها 17 متعاونا مع صحيفة "جمهوريت" التركية المعارضة.

وقرر القاضي إطلاق سراح غورسيل الذي يعتبر من أكثر الصحافيين احتراما في البلاد، بعد أكثر من 11 شهرا قضاها خلف القضبان.

ولكن غورسيل الذي خرج من سجنه في مدينة سيليفري القريبة من اسطنبول، ما زال متهما وسيمثل أمام المحكمة بتهمة ارتكاب "أنشطة إرهابية".

وحدد القاضي موعد الجلسة المقبلة في 31 تشرين الأول/أكتوبر.

وبدأت المحاكمة في هذه القضية في منتصف حزيران/يونيو، وهي الأولى التي تضم صحفيين تم توقيفهم بموجب قانون الطوارئ الذي فرضته السلطات بعيد انقلاب 15 تموز/يوليو الفاشل.

وزعمت النيابة، أنّ المتهمين في هذه القضية، مرتبطون بفتح الله غولن، والذي تتهمه أنقرة بأنه العقل المدبر للانقلاب.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018