مقتل علي عبد الله صالح: "سيناريو القذافي والمخرج واحد؟"

مقتل علي عبد الله صالح: "سيناريو القذافي والمخرج واحد؟"
من اليمين: مبارك، القذافي، صالح، زين العابدين

أثار مقتل الرئيس اليمني المخلوع، علي عبد الله صالح، أمس الإثنين، على يد الحوثيين على طريق صنعاء مأرب والتمثيل بجثته، ردود فعل متباينة على شبكات التواصل الاجتماعي، فبين شامت وحزين وغير آسف على موته، غرد أكثر من مليوني شخص معبرين عن رأيهم.

واستذكر كثير من المغردين الرئيس العراقي الراحل، صدام حسين، حين قال "انا أعدمتني أميركا أما انتم فستعدمكم شعوبكم"، واقتبس آخرون قول القذافي للرؤساء العرب "الدور عليكم كلكم".  

واحتل وسم #علي_عبدالله_صالح المرتبة الثانية في قائمة الأكثر تداولًا على موقع تويتر في جميع أنحاء العالم، في حين كان وسم #مقتل_علي_عبدالله_صالح في المرتبة الرابعة عالميًا، واعتبرت صورته وفيديو التمثيل بجثته من الأكثر تداولًا كذلك.

وتوضح الصورة أن الأكثر من مليوني تغريدة كانت من حسابات في اليمن والسعودية والإمارات وقطر والكويت والبحرين والعراق وسورية وفلسطين والأردن ولبنان ومصر وليبيا، والقليل منها في تونس.

ولم تقتصر التغريدات على موقف كاتبها من قتل الرئيس المخلوع والتنكيل بجثته، بل ذهب كثير منهم إلى التعبير عن رأيهم حول مستقبل الصراع في اليمن، خاصة مستقبل التحالفات بعد المعارك والنزاعات بين الحوثيين وأنصار صالح، الذي كانوا حلفاء حتى قبل أيام قليلة.

وشكك مغردون في مقتل صالح، معتبرين أنه قتل في منزله وليس على طريق صنعاء – مأرب.