تقييد الحريات الإلكترونية بالصين: إغلاق موقع لمشاركة النكات

تقييد الحريات الإلكترونية بالصين: إغلاق موقع لمشاركة النكات
شعار بوابة توتياو

لم يقف مسلسل قمع الحريات الإلكترونية والرقمية في الصين إلى نهايته بعد، ولم يقتصر على المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي، إذ طاول الإغلاق موقعًا لمشاركة النكات، تحت ذريعة أن نشر النكات البذيئة على مواقع الإنترنت ليس أمرا مثيرا للضحك.

وأجبرت السلطات بوابة توتياو، وهي موقع إلكتروني ذائع الصيت يجتذب المستثمرين، على سحب تطبيق لتشارك النكات بعد أن قالت الجهات التنظيمية إنه يتضمن "محتوى مبتذلا وغير لائق".

تأتي الخطوة وسط إجراءات أوسع تستهدف المحتوى الإلكتروني من البث الحي على الإنترنت إلى المدونات وألعاب الهاتف المحمول فيما يسعى قادة البلاد إلى تشديد قبضتهم على مشهد ثقافي واسع ومتنوع على الإنترنت يحظى بشعبية كبيرة بين الشباب الصيني.

ويوم الثلاثاء، أمرت الإدارة الحكومية للإذاعة والتلفزيون بإغلاق التطبيق بشكل دائم نظرا للقيم المتدنية التي "تسببت في حالة اشمئزاز كبيرة بين مستخدمي الإنترنت". وحثت بوابة توتياو على ضبط محتويات مماثلة على مواقع أخرى.

وتوتياو واحدة من أكثر شركات التكنولوجيا الناشئة نموا في الصين وبلغت قيمتها السوقية نحو 20 مليار دولار العام الماضي.