بيانات زوكربرغ الشخصية لم تسلم من انتهاكات "كامبردج أناليتيكا"

بيانات زوكربرغ الشخصية لم تسلم من انتهاكات "كامبردج أناليتيكا"
مارك زوكربيرغ (أ ب)

قال الرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك"، مارك زوكربيرغ، في شهادته أمام الكونغرس، مساء أمس، الأربعاء، إن بياناته الشخصية كانت ضمن بيانات 87 مليون مستخدم جمعتها شركة "كامبردج أناليتيكا" للاستشارات السياسية من الموقع، دون حق.

لكن الشاب الذي يدير أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم، رفض آراء بعض أعضاء الكونغرس بأن المستخدمين ليس لديهم سيطرة كافية على بياناتهم على الشبكة.

وقال زوكربيرغ لأعضاء لجنة الطاقة والتجارة بمجلس النواب، إنه "في كل مرة يختار فيها المستخدم مشاركة شيء ما على فيسبوك... توجد سيطرة".

وكشف إقرار الملياردير الأميركي، بأن "كامبردج أناليتيكا" حصلت على بياناته الشخصية، أن حتى مؤسس الموقع الماهر في الأمور التكنولوجية غير قادر على حماية معلوماته الشخصية من أطراف تستغلها بشكل غير مشروع.

ويشير هذا إلى المشكلة التي تواجهها "فيسبوك" في إقناع المشرعين، بأن بوسع المستخدمين حماية بياناتهم الشخصية إذا اهتموا بضبط الإعدادات الشخصية بعناية وأن مسألة سن تشريع جديد يحكم استخدام البيانات في "فيسبوك" ليست ضرورية.

وتساءل عضو اللجنة، النائب فرانك بالون، في بداية جلسة الاستماع قائلا: "كيف يملك المستهلكون السيطرة على بياناتهم عندما لا يكون لفيسبوك سيطرة على البيانات؟".

ودافع زوكربيرغ، الذي جلس مرتديا سترة ورابطة عنق على عكس ظهوره المعتاد، مرارا، عن ممارسات الشركة في شأن الخصوصية، وقال إن المستخدمين لهم سيطرة على بياناتهم ويقررون ما يريدون نشره، لكنه حين سُئل هل استخدمت بياناته بشكل غير ملائم، رد قالا "نعم"، دون أن يذكر تفاصيل.

وقال زوكربيرغ إن فيسبوك لا تجمع معلومات من المحادثات الصوتية للمستخدمين التي يجرونها عبر الهواتف النقالة.

وكان زوكربيرغ في الكونغرس للمرة الثانية خلال يومين، للإجابة على أسئلة بشأن خصوصية البيانات، وذلك في أعقاب الكشف عن أن "كامبردج أناليتيكا" جمعت دون حق بيانات تخص ملايين المستخدمين من الموقع. وتشير أحدث التقديرات إلى أن 87 مليون مستخدم تضرروا من هذه الممارسات.

وعقدت الجلسة بمجلس النواب، أمس الأربعاء، بعد جلسة سابقة بمجلس الشيوخ دامت نحو خمس ساعات الأول من أمس، الثلاثاء، وتملص زوكربيرغ من مطالب تلتمس دعمه لتشريع محدد. وعندما ضغط عليه السناتور الديمقراطي إد ماركي، لكي يؤيد قانونا مقترحا سيلزم الشركات بالحصول على إذن مسبق من الأفراد قبل مشاركة معلوماتهم الشخصية، وافق زوكربيرغ على إجراء مزيد من المحادثات بهذا الشأن.

وارتفع سعر سهم فيسبوك 1.2%، الأربعاء، بعد انخفاضه في وقت سابق من الجلسة.

وقال زوكربيرغ إنه "أمر حتمي أن يتم إجراء بعض القواعد"، لكنه تهرب مجددا من الالتزام بتفاصيل.

وضاق صبر المستخدمين والمعلنين والمستثمرين بالشبكة، منذ أعلنت في العام الماضي عن أن روسيا استغلت "فيسبوك" لسنوات، في محاولة للتأثير في السياسة الأميركية، وهي مزاعم تنفيها موسكو.

برنامج مكافآت لرصد منتهكي بيانات المستخدمين

وقالت شركة "فيسبوك"، الأول من أمس، الثلاثاء، إنها ستطلق برنامج مكافآت لرصد "إساءة استخدام البيانات"، بهدف مكافأة من يبلغون عن أي إساءة لاستخدام البيانات من قبل مطوري التطبيقات.

جاء الإعلان قبيل جلسات الاستماعالتي خضع لها زوكربيرغ في الكونغرس.

وسيمنح البرنامج مكافآت للأفراد الذين يقدمون أدلة تثبت وجود تطبيق على منصة "فيسبوك" يجمع وينقل بيانات المستخدمين إلى طرف ثالث بغرض البيع أو السرقة أو استخدامها في برامج خداعية أو للتأثير السياسي.