السجن للصحافي اللبنانيّ فداء عيتاني بسبب تعليق

السجن للصحافي اللبنانيّ فداء عيتاني بسبب تعليق
(مهارات)

أصدرت القاضية المنفردة الجزائية في بعبدا بلبنان، نادين نجم، حكمًا قضى بحبس الصحافي فداء عيتاني أربعة أشهر، وإلزامه بدفع مبلغ عشرة ملايين ليرة كعطل وضرر على خلفية منشور بفيسبوك؛ تعرّض فيه بعبارات مسيئة للوزير جبران باسيل، وذلك بناءً لشكوى تقدّم بها الأخير، منتصف العام 2017 .

وكان عيتاني قد مثل أمام مكتب مكافحة الجرائم المعلوماتية، للتحقيق معه بهذا الخصوص، وتُرِك بسند إقامة بعد رفضه التوقيع على تعهّد بعدم التعرّض مرة أخرى لباسيل، كما رفض نشر رسالة اعتذار إليه.

وأكد عيتاني في حديث لـ "مهارات" أنه إلى الآن لم يتبلغ بالحكم من قبل محاميته، بل سمع بالحكم من خلال الإعلام، وقال عيتاني الذي يعيش في بريطانيا حاليا بعد حصوله على اللجوء السياسي: "هناك تسعة دعاوى مقدمة ضدي من قبل الوزير باسيل، بالرغم من أني صحافي، والمنشور موضوع الدعوى كان ينتقد ممارسات الجيش تجاه اللاجئين، ولا يستهدف الوزير باسيل شخصيا".

وأشار عيتاني إلى "انتهاء العهد الذي كان يتضمن هامش من حرية التعبير في لبنان، وأصبح الإعلام متحدثا رسميا باسم السياسيين، الذين يستخدمون القانون لحماية مصالحهم".

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية