نبض الشبكة: شماتة عربية بخسارة روسيا

نبض الشبكة: شماتة عربية بخسارة روسيا
الرئيسة الكرواتية، أمس (أ ب)

ألقت مباراة دوري رُبع النهائي في كأس العالم، التي جمعت بين المنتخب الكرواتي، مع نظيره الروسيّ، أمس السبت، بظلالها على شبكات التواصل الاجتماعيّ، لا سيّما "تويتر"، حيث كانت مادّة زخمة بالنسبة للمغرّدين، وفي أكثر من جانب.

وامتدح عددٌ من المغرّدين أجواء الكرنفال الكروي الأكبر، والتنظيم الروسي الذي بدا واضحا خلال البطولة، كما امتدحوا الإنجاز الروسي المتمثّل بوصول المنتخب الروسي للدور ربع النهائي، وهو ما لم تُحقّقه روسيا من قبل.

وقال المعلّق علي سعيد الكعبي: "إنفانتينو يقول: وقعنا جميعا في حب روسيا ، الواقع أنه وقعنا جميعا في الاعجاب بقدرة روسيا على تقديم نسخة كاس عالم غير مسبوقة" .

وبدا واضحا ربطُ الكثيرين المباراة بالسياسة، فمنهم من ذكر التدخّل الرّوسي في سورية، ومنهم من أشار إلى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، شامتًا بخروج منخب بلاده من البطولة الأكبر عالميا.

وقال أحد المُغردين: " كرواتيا تسحق روسيا وتطردها من المونديال وسيأتي اليوم الذي سيطردها الشعب السوري من سورية"

واستمرّ كثيرون ربطَ المباراة بخلفية روسيا السياسية وتدخلاتها الخارجية، حتّى أن بعض المتفاعلين في مواقع التواصل الاجتماعي، أعربوا عن فرحتهم الشديدة بالخسارة الروسية، كما أبدوا استغرابا ممن يستطيع فصل الرياضة عن السياسية قائلين: " همي جماعة فصل السياسة عن الرياضة ما بشوفو أخبار؟".

وذكر مُغرّدون أن لاعبي روسيا احتلوا قائمة الأكثر جريا في المونديال، في إشارة إلى الجهد البدني العظيم الذي بذله اللاعبون الرّوس في سبيل الوصول لهذا الدّور المتقدّم من البطولة.

واحتلّت الرئيسة الكرواتيّة، كوليندا غرابار كيتاروفيتش، قلوب آلاف الجماهير، وأعربَ عشراتُ المغرّدين في "فيسبوك" و"تويتر" عن جمال حضورها اللافت الذي كان جليا في المدرّجات، إذ ارتدت الرئيسة قميص منتخب بلادها، واتّسمت أفعالها وتصرّفاتها بالعفوية طيلة زمن المباراة، حتّى أنها زارت اللاعبين في غرف تبديل الملابس، واحتفلت معهم بالفوز.

وأظهر عدد من المغرّدين مدى إعجابهم باللاعب الكرواتي، ووسط ريال مدريد، الكابتن لوكا مودريتش، مُتسائلين "هل هو أفضل لاعبٍ في البطولة؟"، نظرا لما قدّمه من مستويات مُذهلة أبهرت جميع مُحبّي الساحرة المُستديرة.

وكانت كرواتيا قد حسمت المباراة لصالحها، بركلات الترجيح بنتيجة 4-3، بعد أن أضاع سمولوف وفيرنانديز ركلتي الجزاء لروسيا، قبل أن يحسمها لاعب برشلونة الإسباني إيفان راكيتيتش.

ووصلت كرواتيا لنصف النهائي للمرة الثانية بتاريخها بعد إنجاز مونديال 1998 التاريخي، حين ظفرت بالمدالية البرونزية.

وستقابل كرواتيا المنتخب الإنجليزي، الأربعاء المقبل في موسكو، في مباراة نصف النهائي الثانية بالمونديال.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018