منتدى الإعلاميين الفلسطينيين يطالب بإطلاق سراح عامر أبو عرفة

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين يطالب بإطلاق سراح عامر أبو عرفة
(فيسبوك)

نشر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين، اليوم الإثنين، بيانًا عبّر فيه عن أسفه لاعتقال جهاز الأمن الوقائي للصحفي ومراسل وكالة شهاب في الضفة الغربية المحتلة، عامر أبو عرفة.

وأفاد البيان أن هذا "الأمر ينطوي على انتهاك خطير للحريات الإعلامية ومبادئ القانون الدولي التي تكفل حرية العمل الصحفي، ويشكل إمعانًا في نهج قمع وإخراس الصحافة".

وقالت زوجة أبو عرفة، إن "زوجها تلقى استدعاء للمقابلة في مقر جهاز الأمن الوقائي بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية للتحقيق بشأن عمله الصحفي، وذلك أمس الأحد، وتم احتجازه"، مبينة أنه تعرض لعدة جلسات من التحقيق على خلفية عمله الصحفي ونقله الأحداث في الضفة.

وأعرب منتدى الإعلاميين الفلسطينيين في البيان عن "إدانته الشديدة لاعتقال الزميل أبو عرفة الذي تعرض للاعتقال سابقاً في سجون السلطة الفلسطينية وسجون الاحتلال الإسرائيلي"، وطالب المنتدى "بضرورة إطلاق سراحه على الفور، بل ومحاسبة قادة جهاز الأمن الوقائي على تماديهم في انتهاك حقوق الصحفي الفلسطيني عبر مسلسل الاستدعاءات بين الحين والآخر وكذلك الاعتقال غير المبرر والمخالف للأعراف والقوانين الدولية والإنسانية والمحلية".

وأكد منتدى الإعلاميين الفلسطينيين تضامنه التام مع الزميل عامر أبو عرفة، ودعا في بيانه نواب المجلس التشريعي في الضفة الغربية "لممارسة دورهم في الضغط على قادة الأجهزة الأمنية والسلطة الفلسطينية للكف عن ملاحقة الصحفيين والتضييق عليهم بما يحول دون ممارستهم لواجبهم المهني بالشكل المطلوب".

ودعا منتدى الإعلاميين الفلسطينيين، نقابة الصحفيين إلى "التحرك الفوري والعاجل من أجل تأمين إطلاق سراح الزميل عامر أبو عرفة، والعمل بكل قوة من أجل وضع حد لمسلسل الاعتقال والاستدعاءات للصحفيين من قبل الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية، وعدم السماح لها بحال من الأحوال بمواصلة تغولها على الحريات الإعلامية في الضفة الغربية المستباحة من قبل الاحتلال الإسرائيلي، صاحب السجل الأسود في استهداف الصحفيين وانتهاك حرياتهم".