عيلوط: نعي لفتاة ما تزال على قيد الحياة!

عيلوط: نعي لفتاة ما تزال على قيد الحياة!

انتشرت، مساء اليوم الأحد، عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، منشورات تفيد بوفاة الشابة هبة علي أحمد أبو راس (25 عاما) من بلدة عيلوط.

وتبين في وقت لاحق أن الشابة لا تزال على قيد الحياة، وأنها بصحة جيدة، وبأن ما نُشر حول وفاتها مجرد إشاعات.

ووقعت عدة صفحات في موقع "فيسبوك" في فخّ (النسق واللصق)، إذ قامت بنشر الخبر دون التأكد إذا ما كان صحيحا أو مكذوبا.

وأعربت الشابة هبة أبو راس في حديث لـ"عرب 48"، عن "شعورها بالخوف الشديد فور تلقيها نبأ وفاتها عن طريق صديقة لها".

تسمية

وأضافت أنه "وبينما كنت أقوم بتأدية الصلاة، تلقيت رسائل واتصالات من صديقة لي التي كانت قلقة وكادت تصدق ما نشر للوهلة الأولى إلى أن عاودت التحدث معها واطمئنانها علي".

وتابعت أنه "على الفور قمت بمساعدة أفراد من عائلتي بالتواصل مع الصفحات التي قامت بنشر النبأ إلى أن قامت بحذفها".

وختمت أبو راس بالقول: "من هنا أدعو أصحاب مثل هذه الصفحات بالتأكد من صحة كل خبر قبل نشره، كما أناشد كل شخص أو صفحة قامت بنشر التعزية بأن تقوم بحذفها".

 

 

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية