دعوات #راجعين_التحرير: "إنتو خلقتو عشان تكونوا أحرار"

دعوات #راجعين_التحرير: "إنتو خلقتو عشان تكونوا أحرار"
أحمد محيي رافعًا لافتة #ارحل_يا_سيسي (تويتر)

اعقتلت قوّات الأمن المصريّ الشاب أحمد محيي، بعد وقوفه في ميدان التّحرير في القاهرة، الذي كان بمثابة معقل ثورة 25 كانون الثاني/ يناير 2011، حاملًا لافتةً كتب عليها #ارحل_يا_سيسي، ليتصدّر الوسم قائمة الأكثر تداولًا في موقع "تويتر"، ولتنطلق شرارة وسم #راجعين_التّحرير في دعوةٍ من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في مصر لتجديد الانطلاقة بعد مأساة القطارات في "محطّة مصر".

حدث ودعوات على "فيسبوك" للتظاهر اليوم في ميدان التحرير

فقد انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي عقب حادثة القطار التي تسبّبت بحريق حصد 22 قتيلًا، مقطع فيديو يعود إلى شهر أيار/ مايو 2017، قال فيها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إنّ "العشرة مليار دول لو حطيتهم في البنك هأخذ عليهم فائدة 10%، يعني مليار جنيه في السنة، وبفايدة الأيام دي هاخذ 2 مليار"، بدلًا من الاستثمار في تحسين قطاع السكك الحديدية.

ونشرت إحدى الصفحات الناشطة على موقع "تويتر" تحت ةوسم #راجعين_التحرير صورة لمحيي وصورة من الحريق بمحطة مصر، وتعقيبًا يقول: "اللي قاعد في البيت مستني إيه؟ مستني تعديلات توريث حكم أو غلاء أسعار أو زيادة بطالة؟ إحنا بنموت كل يوم 100مرة وذل ومهانة وقلة كرامة... معاك يا أحمد محيس انتَ مش لوحدك".

وانتشرت عدة فيديوهات للشاب محيي قبل اعتقاله دعا فيها للتظاهر والخروج عن الصمت قائلًا في أحد المقاطع "إنتو خلقتو عشان تكونوا أحرار".

فيما نشر مصطفى محمد على حسابه في "تويتر" مقطعًا آخر لمحيي تحت وسم #راجعين_التحرير يقول فيه "اللي يخاف يوعى، واللي وعي ما يخاف".

ونشر حساب باسم السيد السويسي مقطع فيديو لمحيي بعد اعتقاله بلحظات يتحدّث فيه عن القبض عليه، "دلوقتي حيوزّعوا عليّ التهم... معنى أنهم تجرّأوا واعتقلوني يعني أني حتنفخ، متأكد أن حيحصل لي تعذيب بدني ونفسي، لو اتنفخت (تمّ تعذيبي) عشان خاطركو، ما تنسونيش، ما تنسوش بلدكو اللي أنا اتنفخت عشان خاطرها وقفوا".

فيما نشر يوسف عبد الله صور محيي قائلًا "نزل وما خافش واحنا لسه بنخاف نموت، وإحنا أصلًا ميتين".

ونشر علي حسين على حسابه في "تويتر" تحت وسم #راجعين_التحرير صورة من ثورة يناير، وكتب عليها "كده كده هنموت، يبقى ملهوش لازمة السكوت".

كما نشر محمد دياب على "تويتر" صورة محيي حاملًا لافتة #ارحل_يا_سيسي قائلًا "اللي يقولك مصر فيها حرية حط الصورة دي في عينه واسأله هو راح فين؟"

فيما كتب أحمد علي "مفيش بقى #ارحل ... لا إحنا نتحاسب وبأثر رجعي من 2011، يا ناس افهموا إحنا نزولنا التحرير تانى معناه حبل المشنقة للسيسي اللي عمله فى مصر وفي المصريين مش شوية هو مش حيسيبنا نحاكمه ومش حيسمح إننا نقوله #ارحل_ياسيسى بس أنا مش خايف منه ومحدش بقى بيخاف منه #راجعين_للتحرير".

ونشرت إسراء أبو النصر على حسابها في "تويتر" صورة محيي معقّبةً عليها "الراجل ده اعتقلوه عشان لوحده.. طالما هو لوحده حيشوفوه خاين و اخواني و مش بيمثلكوا.. لكن لما نبقى آلاف يشوفوا هم حيمسكوا مين ولا مين، ده غير إن كل دول العالم حتقف في صفنا، أرجوكم ننزل بجد".