مصر: مهلة محمد علي تشعل الشبكة والأنظار تتجه للميادين

مصر: مهلة محمد علي تشعل الشبكة والأنظار تتجه للميادين
(أ ب)

عادت وسوم المقاول والفنان المصري، محمد علي، لتصدر قائمة الأكثر تداولًا في مصر، بصورة تهديدية مثل: #الرحيل_ياسيسي_أو_النزول_للشارع أما الثاني فكتب بالإنجليزية "#Enough_sisi"، أي كفاية يا سيسي، وتصدرت الوسوم القائمة طيلة اليوم وتعدت مشاركاتها النصف مليون.

لم يقتصر الضغط الإعلامي على محمد علي كمحراكٍ أساسي لحالة الاحتجاج الإلكترونية فقد تبعه العالم المصري، عصام حجي، والناشط السيناوي، مسعد أبو فجر في فيديوهات متتالية تتحدث عن سوء الإدارة، التي ينتهجها عسكر مصر بقيادة السيسي.

فكتبت صدفة خالد عبر حسابها في "تويتر": "حاجز الخوف إتكسر... ريحة يناير بتهل أهي من تاني".

وذكر حساب "أسرار محمد علي" فالمسببات والظروف السامحة لثورة أخرى: "الظروف كلها في صالحنا.. الشعب جاب اخره محور الشر اللي بيدعم السيسي مشغولين ومش فاضيين.. الامارات غرزت في ليبيا ومفشوخه.. السعودية مفشوخه فاليمن ومرعوبه من ايران.. اسرائيل وابن خالته نتانياهو ملهيين الانتخابات.. ترامب عنده مشاكل داخليه وبيتابع من بعيد".

كما وكتب حساب "جناب الكومندا المهم" على فيديو لثورة 25 يناير نشره على تويتر "بكرا الأيام بتعود.. كانوا كلاب وكنا أسود".

وتطرق حساب "أسرار محمد علي" لألية التعام لفي أول يوم لتظاهر، فكتب: "متنزلش من البيت لابس تيشرت مكتوب عليه ارحل انت انزل عادى ولف فالشارع لقيت تجمع اقف فيه ومتخافش انزلو كلكم الشوارع أما تلاقي الشارع زحمه متسبوش هيتملى اكتر".

ومن الجدير بالذكر أن المهلة التي تركها محمد علي لسيسي، ليعلن تنحيه عن رئاسة جمهورية مصر العربية، تنتهي مساء اليوم، الخميس، أي يعني أن محمد علي ومؤيدوه سيباشرون التحضيرات للتظاهر غدا في الساعة السابعة مساء في الميادين الكبرى في المدن المصرية.