صورة للعداء الأسرع في العالم تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي

صورة للعداء الأسرع في العالم تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي
(تويتر)

نشر أسطورة سباقات السرعة، اليوم الثلاثاء، الجمايكي أوسين بولت، صورة اجتاحت وسائل التواصل الاجتماعي تدعو إلى التباعد الاجتماعي وفي نفس الوقت يلمح بها على تفوقه على منافسيه في سباق السرعة الذي اشترك به، مؤخرا.

وفي صورة التقطها مصور وكالة فرانس برس، نيكولا أسفوري، يظهر بولت وهو يجتاز خط الوصول في سباق 100م ضمن ألعاب بكين 2008 الأولمبية، حيث حقق رقما خارقا في ملعب "عش الطير" بلغ 9,69 ثوان، محطما رقمه القياسي العالمي.

ونشر بولت (33 عاما) على "فيسبوك" و "تويتر" مرفقا تعليقه على الصورة بـ"تباعد اجتماعي"، يدعو بهذا متابعيه بالالتزام في إجراءات الوقاية ولكن من جهة أخرى يبين له قدرته المميزة ملمحا بانتصاراته الكاسحة أمام منافسيه.

وحتى صباح اليوم الثلاثاء، حصد المنشور أكثر من 333 ألف إعجاب في حسابه على موقع "فيسبوك" إذ لديه نحو 18 مليون متابع، وأكثر من 520 ألف اعجاب و93 ألف اعادة تغريدة على "تويتر" الذي يتابعه فيه نحو 5 ملايين شخص، ونحو 630 ألف اعجاب في "إنستغرام" الذي فيه نحو 9 ملايين متابع.

وتفوّق بولت في السباق بفارق عشرَين من الثانية على صاحب الفضية، الترينيدادي ريتشارد تومسون.

ويُعد بولت اسطورة سباقات السرعة في العاب القوى، بعد تتويجه بثماني ذهبيات اولمبية (2008 و2012 و2016) في سباقات 100 و200 والتتابع 100 م.

اعتزل المنافسات في 2017 وبجعبته الرقمين العالميين في 100 و200 م، والأول عاد وحسّنه في مونديال برلين 2009 بزمن 9,58 ثوان.