#نوّار_المولوي: ندعو اللبنانيات للعمل بالبيوت للحد من الأزمة الاقتصادية

#نوّار_المولوي: ندعو اللبنانيات للعمل بالبيوت للحد من الأزمة الاقتصادية
(تويتر)

لم تكد نوار المولوي تنهي أولى أحاديثها الإذاعية كزوجة لرئيس الحكومة اللبنانية، حسان دياب عن العمالة الأجنبية حيث دعت اللبنانيات للعمل في المنازل حتى أصابتها سهام النقد عبر وسائل التواصل الاجتماعي، واندلعت معارك كلامية بين مؤيد لطرح زوجة الرئيس ومناهض لأفكارها.

وفي حديث إلى إذاعة لبنان الرسمية دعت مولوي اللبنانيين إلى أن يحلوا مكان العمال الأجانب سواء من حراس بنايات أو عاملات في الخدمة المنزلية وعمال محطات الوقود.

وقالت نوار المولوي دياب إن "كل العمال الأجانب نستغني عنهم. الصبايا القاعدين في بيوتهن يشتغلوا هن بالمنازل وياخدوا حقوقهن ضمن قانون العمل. يكون عندها ضمان صحي وساعات عمل معينة وليس من الضروري أن تنام عند الناس الذين تشتغل عندهم، مثل أي وظيفة وبياخدوا معاش . بدل ما ثلاثة أرباع تطلع لبرا... بتندفع لأهل البلد".

وما أن انتشر هذا المقطع من المقابلة حتى امتلأت صفحات مواقع التواصل بتعليقات طالبت رئيس الوزراء دياب بسحب زوجته من الميادين الإعلامية والاجتماعية.

وغرد أدهم الحسنية منتقدا نوار دياب لإعتبارها أن العمال الأجانب هم السبب الرئيسي للأزمة الإقتصادية بقوله إن "اللي قالته الدكتورة نوار المولوي دياب، قالته بطريقة ذكية وظهرته بطريقة مُجملة، المشكل باللي قالته: ١- اعتبرت انه العمال الأجانب هني بصلب الأزمة ومسبب رئيسي وهيدا الشي غير صحيح وتمييع للمسؤولية.
٢- اعتبرت انه الإقتصاد المُنتج هو العمل في المنازل وقالت انه "الصبايا اللي قاعدين١/٣".

وغردت ثرية خضر ساخرة من طلب نوار دياب في أن تعمل المواطنات اللبنانيات عند النخبة بقولها إن "زوجة #حسان_دياب #نوّار_المولوي الله لا ينوّر وجك ويدل طول عمرو أسود متل خلقت الطرطور يلي عندك! بصفتك مين بتطلبي مننا نحن الصبايا نشتغل بالبيوت؟ وأهالينا دافعين دم قلبن علينا الشغل مش عيب صح! بس العيب انو تنقبري تقبضي انت وزوجك معاشات هبصة وانت وياه ما منكن نفعة إلا المرعى!".

وغرد أحمد ياسين على "تويتر": "للأمانة لم يزعجني حديث السيدة نوار المولوي دياب عن اختيار المهن، بهمّة زوجك الحكواتي وحكومته ومن يقف خلفها، سيدخل لبنان نادي الدول المصدّرة للشباب والشابات، أعظم دولة بتصدير اليد العاملة، ما تهكلي للهم مدام دياب #Lebanon".

وغردت غادة على "تويتر": "كلمة الحق يجب ان تقال نعم أموالنا منهوبة وسنستعيدها، نعم شبابنا يستحق غدا افضل ولكن هذا لايمنع من ان نقونن العمل المنزلي لصالح من يرغب من السيدات اللبنانيات والقوننة تعني ضمان وساعات عمل محددة ومكتب يحفظ الحقوق والواجبات كما في كل المجالات المهنية.#الشغل_مش_عيب".

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"