"تويتر" تحظر حساب ناشطة يمينية لعنصرية تغريداتها

"تويتر" تحظر حساب ناشطة يمينية لعنصرية تغريداتها
الناشطة اليمينيّة، كايتي هوبكنز (أ ب)

عطّل موقع "تويتر" حساب المعلقة والناشطة اليمينيّة البريطانية، كايتي هوبكنز، إثر انتقادها الدائم في الفترة الأخيرة، لحركة "حياة السود مهمة" المناهضة للعنصرية في الولايات المتحدّة، واعترضت على قرار الحكومة البريطانية؛ تقديم وجبات غذائية للأطفال خلال العطل المدرسية.

وقالت شركة "تويتر" إنها أغلقت الحساب بشكل دائم، لـ"الحفاظ على أمان المنصة"، بعد انتهاكها السياسات المتعلقة بالسلوك المسيء.

وصرّحت شركة "تويتر" في بيان أن حساب هوبكنز تعرّض للحظر، إثر تغريداتها المحرّضة والمعادية لسياسات الأمان في "تويتر"، وأشارت إلى أنه "لا مكان فيها للسلوك المسيء أو الذي يحض على الكراهية"، وأكدت أنها لن تتسامح مع مثل هذهِ التغريدات، ومستمرة في اتخاذ إجراءات مماثلة عند مخالفة سياساتها.

وحظرت "تويتر" الحساب بعدما أبدت هوبكنز استيائها من عدم حصولها على الإشارة الزرقاء الخاصة بتوثيق الحسابات، وأكد المتحدث باسم الشركة، لصحيفة "ذي غارديان" البريطانية، أن المنصة أقدمت على هذه الخطوة، يوم أمس الجمعة.

وجديرٌ بالذكر أن سياسة "تويتر" تحظر الترويج للعنف ضد الأشخاص أو الاعتداء عليهم أو تهديدهم مباشرة على أساس العرق أو الأصل القومي أو الطبقة الاجتماعية أو الميول الجنسية أو الدين أو السن أو الإعاقة أو الأمراض الخطيرة.

وتُعرف هوبكنز بالتغريدات المحرضة واليمينيّة، ورسائلها المؤيدة للرئيس الأميركي دونالد ترامب، وانفصال المملكة المتحدة عن الاتحاد الأوروبي "بريكست"، والمعادية للمهاجرين.

وقامت باستفزاز المهاجرين من خلال مقارنتهم بـ"الصراصير" وزعمت هوبكنز أن صورة الطفل السوري التي صدمت العالم، إيلان الكردي، مفبركة، وفي تغريداتها الأخيرة قبل الحظر، احتفلت بجذب 1.1 مليون متابع، وحثت معجبيها على متابعتها على "إنستغرام".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ