15 يوما إضافيًا أمام "تيك توك" لتُعيد هيكلة نشاطاتها في أميركا

15 يوما إضافيًا أمام "تيك توك" لتُعيد هيكلة نشاطاتها في أميركا
تيك توك (إرشيفيّة أ. ب.)

منحت الإدارة الأميركية مهلة إضافية من 15 يوما للشركة الصينية المالكة لتطبيق "تيك توك"، لإعادة هيكلة نشاطاتها في الولايات المتحدة، ما يبعد موقتا شبح حظره في هذا البلد.

وجاء في وثيقة صادرة عن القضاء نشرت مساء يوم الجمعة، أن أمام "بايت دانس" الشركة الأم المالكة لتطبيق "تيك توك" حتى 27 تشرين الثاني/ نوفمبر للتوصل إلى اتفاق لبيع أصولها، مع شركات أميركية لتبعد اتهامات بالتجسس لحساب الصين وجهتها إليها إدارة دونالد ترامب.

ووقع الرئيس الأميركي مرسوما في 14 آب/ أغسطس يرغم "بايت دانس" على بيع نشاطاتها الأميركية في غضون 90 يوما لأنها تشكل تهديدا على "أمن الولايات المتحدة القومي".

ومع انتهاء المهلة الخميس، منحت اللجنة الحكومية المكلفة الاستثمارات الأجنبية، مهلة إضافية مساء الخميس لهذه المنصة التي تحظى بشعبية كبيرة وتضم أكثر من مئة مليون مستخدم في الولايات المتحدة وحدها.

وكانت "تيك توك" تقدمت الثلاثاء بطلب لدى محكمة في واشنطن لمنع دخول المرسوم حيز التنفيذ وطالبت بمهلة 30 يوما.

وفي نهاية أيلول/ سبتمبر، عرضت "بايت دانس" و"تيك توك" تأسيس شركة جديدة تضم مجموعة "أوراكل" الأميركية للمعلوماتية كشريك تكنولوجي في الولايات المتحدة ومجموعة "وولمات" العملاقة كشريك تجاري.

ويبدو أن المشروع يناسب الإدارة الأميركية لكن الشركة لا تزال تنتظر الموافقة.

وأتت المهلة الجديدة لتضاف إلى قرار صادر عن وزارة التجارة الخميس سمح للتطبيق بالإفلات من أحكام مرسوم أخر كان يهدده بالحظر أيضا.

فقد قررت الوزارة احترام قرار صادر عن محكمة بنسيلفانيا الفدرالية التي علقت في 30 تشرين الأول/ أكتوبر تطبيق مرسوم بعدما لجأت إليها ثلاثة أطراف توفر مضامين لتطبيق "تيك توك".

وكانت إدارة ترامب عبر وزارة العدل، استأنفت الحكم.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص