2020: 213 انتهاكًا إسرائيليًا بحق الصحافيين الفلسطينيين

2020: 213 انتهاكًا إسرائيليًا بحق الصحافيين الفلسطينيين
(أرشيفية - أ ف ب)

أصدرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، اليوم الثلاثاء، تقريرها السنوي الراصد لانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق الصحافيين الفلسطينيين خلال عام 2020.

ورصدت "وفا"، 213 انتهاكا من قبل قوات الاحتلال بحق الصحافيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 خلال العام 2020.

وقالت الوكالة في تقريرها السنوي الـ11 إن "قوات الاحتلال تواصل ملاحقتها واستهدافها للصحافيين عبر إطلاق الرصاص الحي والمعدني وإطلاق القنابل المسيلة للدموع والاعتداء عليهم بالضرب والاعتقال المباشر أو بتقديمهم للمحاكمات ضمن سياستها الممنهجة والمخططة والهادفة لمصادرة الحقيقة وتكميم الأفواه، للتغطية على جرائمها اليومية بحق المواطنين الفلسطينيين العزل ومنع إيصالها إلى الرأي العام العالمي".

وفيما يلي مجمل ما تناوله التقرير من معطيات

سجلت هذه الانتهاكات في الفترة ما بين 1 كانون الثاني/ يناير 2020 وحتى 31 كانون الأول/ ديسمبر 2020، حيث بلغ عدد المصابين من الصحافيين جراء إطلاق الأعيرة المطاطية وقنابل الغاز المسيلة للدموع والاعتداء بالضرب المبرح، إضافة إلى اعتداءات أخرى 83 مصابا، فيما بلغ عدد حالات الاعتقال والاحتجاز وسحب البطاقات وإطلاق النار التي لم ينتج عنها إصابات 119 حالة. أما عدد حالات الاعتداء على المعدات والمؤسسات الصحافية فبلغت 11 حالة.

وسجل شهر كانون الثاني/ يناير 27 انتهاكًا فيما سجل شهر شباط/ فبراير 26 انتهاكا، أما شهر آذار/ مارس فقد سجل 9 انتهاكات، في حين سجل شهر نيسان/ أبريل 4 انتهاكات، وسجل شهر أيار/ مايو 27 انتهاكًا.

وسجل شهر حزيران/ يونيو 21 انتهاكا في حين سجل شهر تموز/ يوليو 7 انتهاكات، أما شهر آب/ أغسطس فسجل 6 انتهاكات، فيما سجل شهر أيلول/ سبتمبر 21 انتهاكًا، كما سجل شهر تشرين الأول/ أكتوبر 17 انتهاكًا وشهر تشرين الثاني/ نوفمبر 23 انتهاكا.

فيما سجل شهر كانون الأول/ ديسمبر المنصرم 25 انتهاكًا ضد الصحافيين، واعتدت قوات الاحتلال بتاريخ 4-12-2020 بالضرب المبرح على مصور وكالة وفا الصحفي مشهور الوحواح ومنعته من تغطية اعتداءات الاحتلال على المواطنين في منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص