"علي عبد الله صالح غادر اليمن بطائرة روسية"

"علي عبد الله صالح غادر اليمن بطائرة روسية"
علي عبد الله صالح في صنعاء في العام 2013 (أ ف ب)

قال وزير الخارجية اليمني المكلف، الدكتور رياض ياسين، إن هناك معلومات من الأرض مفادها هروب الرئيس علي عبد الله صالح، على متن طائرة روسية وصلت إلى مطار صنعاء لإجلاء الدبلوماسيين الروس.

وأوضح ياسين في تصريحات لصحيفة “الشرق الأوسط” السعودية أن الطائرة تأخرت في المطار 12 ساعة.

وقال ياسين للصحيفة من مقر إقامته بالرياض إن هناك معلومات  وصلت إلينا من الأرض في اليمن، عن مغادرة الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، عبر طائرة روسية، وصلت إلى مطار صنعاء لإجلاء الرعايا الدبلوماسيين، حيث وصلت الطائرة التي كانت مقبلة من مطار القاهرة، وحصلت على الترخيص من قوات التحالف بالدخول في الأجواء اليمنية، مؤكدا أن الطائرة تأخرت عن الإقلاع لمدة 12 ساعة.

وقال ياسين إن الحكومة اليمنية الشرعية توجه رسائل إلى أحمد بن دغر وزير الاتصالات السابق، القيادي البارز في حزب المؤتمر الشعبي، والدكتور أبو بكر القربي وزير الخارجية السابق، واللواء يحيى الراعي وعارف الزوكا، بأن يعلنوا موقفهم السريع من الشرعية اليمنية، خلال الأيام القليلة المقبلة، وإلا فسيكون موقفهم من موقف المخادع علي عبد الله صالح.

وأضاف: «هؤلاء مقربون من علي عبد الله صالح، وكم كنا نتمنى أن يقفوا مع قضية شعبهم، ولكن للأسف لا نعلم مدى الارتباط بينهم وبين علي عبد الله صالح، ونحن في حكومة اليمن الشرعية نفتح أيدينا لهم، ونتمنى أن يعودوا إلى رشدهم، وعلى استعداد أن نكون متفهمين لظروفهم الخاصة، التي أجبرتهم على التعاون مع صالح، لكن الآن نحن في مرحلة ليست رمادية، وهناك وضوح، وعليهم أن يعلنوا بصراحة، وإن لم يعلنوا خلال الأيام القليلة المقبلة عن تخليهم عن صالح، فأعتقد أنهم سيندمون».