التحالف يشن غارات مكثّفة على مواقع الحوثيين في تعز

التحالف يشن غارات مكثّفة على مواقع الحوثيين في تعز
المقاومة الشعبية في اليمن (أ ف ب)

بعد أن أحكمت "المقاومة الشعبية" سيطرتها على مواقع كان يسيطر عليها الحوثيين، بالإضافة إلى حصار مواقع للحوثيين في تعز، جدد طيران "التحالف العربي" غاراته الجوية المكثفة على مواقع الحوثيين، وقوات الرئيس المخلوع، علي عبد الله صالح، في تعز.

ووفقاً لشهود عيان، استهدف طيران التحالف موقع معسكر الأمن المركزي وسط المدينة، ونادي الصقر في منطقة بئر باشا، فضلاً عن قصر الإمام في منطقة صالة، والقصر الجمهوري، وجبل عمان، بالقرب من مطار تعز المدني.

وقالت مصادر محليّة إن "21 جنديًا من قوات الرئيس المخلوع ومليشيات الحوثي، لقوا حتفهم خلال الغارات، بينهم قيادات كبيرة من الحوثيين، جاءت من صنعاء للإشراف على معركة تعز".

وقالت مصادر إعلامية إنه لم يتبق لقوّات الحوثي وصالح، في محافظة تعز، سوى معسكر القوات الخاصة (الأمن المركزي سابقاً)، والذي يتحصّن فيه الضابط في جهاز الأمن القومي والقائد الميداني لقوّات الحوثي، أبو علي الحاكم، الذي تحاصره "المقاومة الشعبية" من ثلاث جهات.

وفي هذا السياق، لفتت قيادات عسكرية في قوات الشرعية إلى أن ما يمنعها من السيطرة على الموقع، هو قيام مليشيات الحوثي بزراعة ألغام فيه.

وفي ردها على الانتصارات التي تحققها قوات الشريعة مدعومة بـ"المقاومة الشعبية"، لجأت مليشيات الحوثي وصالح إلى قصف المدينة من مواقع تمركزها في مناطق الشمال والشمال الشرقي، بقذائف عشوائية، بينها صواريخ "كاتيوشا".

وأفادت مصادر يمنية بأن 47 مدنياً بينهم 13 طفلاً، و9 نساء، لقوا مصرعهم جراء قذائف الحوثيين، فضلًا عن عشرات الجرحى، في الوقت الذي ما زالت فيه تعزيزات بشرية ومعدّات عسكرية، تصل إلى مواقع الحوثيين شمال المدينة، طبقاً لشهود عيان.

ومن الجدير ذكره، أن قوّات الحوثي المتواجدة في المدخل الشمالي للمحافظة، قامت بإقفال الطريق الممتدة من محافظة إب وسط اليمن، ومنعت عبور المركبات نحو تعز من بقية المحافظات الشمالية، لفرض نوع من الحصار على المدينة.

وسياسياً، اتفقت المكونات السياسية المناهضة للانقلاب، ومكونات "المقاومة الشعبية" في تعز، بعد عقدها لقاءات تشاورية مكثفة، على ترشيح قائد "المقاومة الشعبية" بالمحافظة، حمود سعيد المخلافي، لتولي منصب المحافظ، خلفًا للمحافظ المستقيل شوقي هائل سعيد.

وقال الرئيس الدوري لأحزاب اللقاء المشترك في تعز، عبدالله حسن خالد إن أحزاب المشترك وبقية مكونات "المقاومة"، رفعت للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، ترشيحها للمخلافي ليكون محافظ تعز.