اليمن: مقتل 25 مدنيًا في غارة والسعودية ترفض الاتهامات

اليمن: مقتل 25 مدنيًا في غارة والسعودية ترفض الاتهامات

قال سكان ومسعفون إن غارات جوية، شنتها طائرات هليكوبتر، قتلت 25 مدنيا في قرية بني زيلع بشمال غرب اليمن، اليوم الأحد، وأضافوا أن معظم القتلى من النساء والأطفال.

وقال أحد السكان، ويدعى خالد "كان الناس يفرون من منازلهم، وطائرات الهليكوبتر تلاحقهم، ارتكبوا مذبحة بدون أي سبب."

ويأتي قصف بني زيلع، التي تقع على البحر الأحمر في المنطقة الحدودية بين اليمن والسعودية، بعد يوم من إعلان المملكة مقتل اثنين من أفراد حرس الحدود وضابط برتبة عميد على الحدود بين البلدين.

وقد يعد الهجوم على بني زيلع، مؤشرا على تصعيد القتال على طول الحدود.

وفي وقت لاحق هذا المساء، نفت السعودية أن تكون أحد طائراتها قد شنت الغارة، حيث قال مسؤول سعودي لرويترز "هذا نبأ كاذب، ننفيه تمامًا".

سياسيًا، غادر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي عدن، مساء البوم الأحد، للمشاركة في أعمال الجمعية العمومية للأمم المتحدة، التي انطلقت يوم الجمعة، حيث من المتوقع ان يلقي الرئيس اليمني كلمة أمام المجلس بعدها سيلتقي بعدد من زعماء الدول العربية والأوروبية، في محاولة "لحشد تأييد دولي لعملية تحرير صنعاء".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018