لليوم الثاني: التحالف السعودي الإماراتي يقصف صنعاء وجماعة الحوثي تتوعد

لليوم الثاني: التحالف السعودي الإماراتي يقصف صنعاء وجماعة الحوثي تتوعد
استهدفت الغارات مواقع عسكرية مفترضة للحوثيين (أ.ب)

جدد طيران تحالف السعودية في الحرب على اليمن فجر اليوم الخميس، غاراته على العاصمة صنعاء، حيث قصف مقرات لجماعة الحوثي التي نددت بالغارات المتواصلة لليوم الثاني وتوعدت بمواصلة العمليات العسكرية بالعمق السعودي.

واستهدفت الغارات مواقع عسكرية مفترضة للحوثيين في صنعاء، بالإضافة إلى قواعد عسكرية تتعرض لضربات جوية بشكل شبه دائم من التحالف السعودي الإماراتي منذ بداية الحرب على اليمن قبل 5 سنوات.

وأسفرت الضربات الجوية التي طاولت مستودع تخزين إطارات السيارات، في نشوب حريق هائل بمنطقة ذهبان شمالي العاصمة، كما أعلنت وزارة الإعلام التابعة للحوثيين أن الغارات التي استهدفت معسكر الصيانة، ألحقت أضرارا بملحقات مقرها الرئيسي المحاذي للقاعدة الهندسية.

وأفادت قناة "المسيرة" الناطقة باسم الجماعة، بأن الغارات في صنعاء أسفرت عن إصابة عدد من المدنيين، دون تحديد رقم معين، فيما أشارت إلى مقتل مدنيين إثنين وإصابة 3 آخرين بغارات مماثلة في صعدة، المعقل الرئيسي للحوثيين، شمالي اليمن.

وأعلن تحالف السعودية، مساء الأربعاء، عن بدء عملية عسكرية واسعة قال إنها تستهدف "أهدافاً مشروعة" لمليشيات الحوثيين، وذلك رغم تحركات أممية لوقف إطلاق النار الشامل باليمن.

وردا على هذه الغارات، توعدت جماعة الحوثي، على لسان متحدثها، محمد عبد السلام، بـ"تنفيذ أقسى العمليات" للرد على ما أسماها بـ" الغارات الإجرامية" التي طاولت صنعاء وعدد من المحافظات.

وتوعد عضو المكتب السياسي لجماعة الحوثي محمد البخيتي، بمواصلة العمليات العسكرية داخل العمق السعودي. وقال إن الجماعة لن تقيم وزنا للمجتمع الدولي وقرارات مجلس الأمن لأنه يقف ضد اليمن على حد تعبيره.

وأعلنت مصادر في الحكومة الشرعية، أمس الأربعاء، سقوط أكثر من 241 قتيلا من الحوثيين في معارك وقصف بمحافظة البيضاء، خلال 10 أيام.

جاء ذلك بعدما أعلن التحالف بدء عملية عسكرية ضد ما وصفها بأهداف مشروعة لتحييد وتدمير قدرات الحوثيين وبالتزامن مع زيارة للمبعوث الدولي إلى اليمن مارتن غريفيث إلى الرياض.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ