مقتل إرهابيين وشرطي جنوب تونس

مقتل إرهابيين وشرطي جنوب تونس
صورة توضيحية

قتل مسلحان وأصيب ثالث بجروح خطرة، كما قتل شرطي تونسي وأصيب آخر في "هجوم إرهابي" ليلا على دورية في قبلي بالجنوب التونسي، وفق ما أعلنت وزارة الداخلية التونسية الأحد.

وأضافت الوزارة في بيان أن اثنين من المهاجمين الأربعة قتلا، وأن ثالثا اصيب بجروح خطرة، نقل إلى المستشفى، أما "الإرهابي" الأخير فقد فر، مشيرة إلى عمليات تمشيط جارية بحثا عنه.

ووقع الهجوم قرابة الساعة 1:00 فجر الأحد في مدينة قبلي الواقعة على بعد 500 كلم جنوب العاصمة، على أبواب الصحراء التونسية. وأطلق الجهاديون الأربعة الذين كانوا يتنقلون على دراجات نارية، النار على نقطة تفتيش للشرطيين الثلاثة الذين كانوا على آليتهم.

وحاول مسلح متطرف إلقاء متفجرات، لكنه لم يتمكن، كما أكد شاهد لإذاعة موزاييك إف.إم الخاصة.

وذكرت وزارة الداخلية من جانبها أن الدراجات النارية كانت مجهزة بأ"عبوات متفجرة يدوية الصنع".

وزار وزير الداخلية التونسي، هادي مجدوب، قبلي حيث شيع جثمان الشرطي القتيل بعد عصر اليوم. وشارك جمع غفير من الأهالي في الجنازة.

من جهة أخرى، أصيب جندي بجروح في انفجار لغم في جبل سمامة (وسط غربي)، بحسب ما أفاد المتحدث باسم وزارة الدفاع، بلحسن الوسلاتي، مشيرا إلى أن الجندي نقل إلى المستشفى وحياته ليست في خطر.

وقتل أربعة مسلحين جهاديين على الأقل في هذه المنطقة الغربية القريبة من الحدود مع الجزائر، في عمليات تمشيط للجيش التونسي الشهر الماضي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018