تونس: انتشال جثث أكثر من عشرين مهاجرًا

تونس: انتشال جثث أكثر من عشرين مهاجرًا
(أ ب)

انتشل خفر السواحل التونسي، اليوم، الجمعة، جثث 20 مهاجرًا، فيما اعتبر 17 آخرين في عداد المفقودين، إثر غرق مركبهم قبالة سواحل محافظة صفاقس، شرقيّ البلاد.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحرس البحري في محافظتي صفاقس والمهدية، علي العياري، لفرانس برس إن الجثث تعود "لأحد عشر رجلا و8 نساء ورضيع تم انتشالهم قبالة سواحل صفاقس، أمس الخميس" وتم نقلهم إلى المستشفى المحلي بالمحافظة.

كما أنقذ خفر السواحل ثلاثة مهاجرين، وحسب ما جمعه من شهادات من الناجين، فإنّ 17 آخرين لا يزالون مفقودين، وفقا للعياري.

وتوقفت عمليات البحث عن المفقودين بسبب سوء الأحوال الجوية الجمعة، على أن تستأنف غدًا، السبت.

وكل المهاجرين من أصول أفريقية من بلدان جنوب الصحراء، وانطلقوا على مركبهم من سواحل منطقة سيدي منصور، فجر أمس، الخميس، في اتجاه السواحل الأوروبية.

وارتفعت محاولات الهجرة وعبور المنطقة الوسطى من البحر الأبيض المتوسط في العام 2020.

ولقي 292 مهاجرا على الأقل حتفهم منذ كانون الثاني/يناير 2021 في المتوسط، بينما ناهز العدد 1200 في العام 2020 وفقا لإحصاءات الأمم المتحدة.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص