تونس: الإعدام على 9 أشخاص متهمين بقتل ضابط

تونس: الإعدام على 9 أشخاص متهمين بقتل ضابط
الغزلاني

أصدر القضاء التّونسي، الجمعة، أحكاما بإعدام 9 أشخاص بتهمة قتل جندي في الجيش، غربي البلاد عام 2016.

وجاء في بيان عن مكتب الاتصال بالمحكمة الابتدائية في العاصمة، تونس، نشرته وكالة الأنباء الرسمية، أنّ "الدائرة الجنائية المختصة في جرائم الإرهاب في المحكمة الابتدائية بتونس قضت اليوم، الجمعة، بإعدام 9 متهمين في قضية مقتل الرقيب أول في الجيش الوطني، سعيد الغزلاني".

وأصدرت المحكمة، كذلك، "عقوبات بالسجن بحقّ عدد آخر من المتهمين في ذات القضية، وعددهم 15 متهما تتراوح بين 32 و44 عاما"، وفق البيان.

وفي 5 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، اغتيل الغزلاني في منزله بمنطقة ثماد بمعتمدية سبيبة من محافظة القصرين على يد مجموعة إرهابية تنتمي لـ"كتيبة جند الخلافة"، التابعة لتنظيم "داعش".

وتمركزت هذه الكتيبة في مرتفعات الشاعنبي والسلوم بمحافظة القصرين، على الحدود مع الجزائر، وفق تقارير إعلامية وأمنية.

ونشطت عناصر من "جند الخلافة" المنشقة عن كتيبة "عقبة بن نافع" منذ عام 2014، في جبل سمامة وجبل المغيلة الفاصل بين القصرين وسيدي بوزيد.

ومنذ أيار/ مايو 2011، شهدت تونس هجمات إرهابية أدت إلى مقتل عشرات العسكريين والأمنيين والمدنيين من سائحين أجانب.

بودكاست عرب 48