مؤتمر اقتصادي دولي لبحث مستقبل الشرق الاوسط

مؤتمر اقتصادي دولي لبحث مستقبل الشرق الاوسط

اعلن المنتدى الاقتصادي العالمي انه سيعقد، في الفترة من 21 الى 23 يونيه،، مؤتمرا استثنائيا في العاصمة الاردنية عمان وذلك بهدف تشجيع الحوار والتعاون في منطقة الشرق الاوسط.

وقال بيان للمنتدى، الذي يتخذ من جنيف مقرا له، ان اللقاء يهدف الى "احلال روح التعاون محل الصراع" الذي تعيشه المنطقة، والذي ظهر بشكل خاص في حرب العراق والصراع العربي الاسرائيلي.

ومن المنتظر ان يشارك في اللقاء نحو 1900 من القادة السياسيين والاقتصاديين والدينيين، بالاضافة الى نخبة من الباحثين واساتذة الجامعات.

وسيترأس الملك عبد الله الثاني عاهل الاردن المؤتمر الذي سيعقد تحت شعار "رؤية لمستقبل مشترك".

ونقل بيان المنتدى عن الملك عبد الله قوله "ان هذا المؤتمر يأتي في وقت حاسم بالنسبة للشرق الاوسط والعالم كله".

واضاف "حان الوقت لأن نظهر للعالم ان الشرق الاوسط مستعد للاصلاح والتطوير والنمو، واننا مستعدون لمضاعفة جهودنا للوصول الى السلام في هذه المنطقة".

ويقول البروفيسور كلاوس شواب مؤسس المنتدى الاقتصادي العالمي ان العالم في حاجة الآن للحوار اكثر من أي وقت مضى.

واضاف "خلال 32 عاما من عمر المنتدى الاقتصادي العالمي لم يكن قادة العالم في حاجة للتحاور اكثر من الآن".

ومن المخطط ان تدور المناقشات حول العلاقات الامريكية-الاوروبية، ومستقبل الشرق الاوسط، وسبل رفع اداء الاقتصاد العالمي.

وكان المنتدى قد عقد لقاءه السنوي في يناير في منتجع دافوس في سويسرا، وتركزت مناقشاته حول حرب العراق التي كانت متوقعة في ذلك الوقت.