"غرين بيس" توزع اوراق لعب تحمل صور المطلوبين: بوش، بلير، شيراك وبوتين

"غرين بيس" توزع اوراق لعب تحمل صور المطلوبين: بوش، بلير، شيراك وبوتين

قلدت المنظمة الدولية للحفاظ على البيئة "غرين بيس" ما فعلته القوات الاميركية الغازية في العراق، التي اصدرت اوراق لعب تحمل صور الشخصيات السياسية المطلوبة للقوات المحتلة، حيث قامت باصدار بطاقات تحمل صور الشخصيات السياسية المطلوبة بتهم تلويث البيئة والكرة الرضية.

وفيما تحمل الأوراق الاميركية صور صدام حسين ونجليه والمسؤولين في حكومته، حملت اوراق "غرين بيس" صور الرئيس الاميركي، جورج بوش، وحليفه في العدوان على العراق، رئيس الحكومة البريطانية، توني بلير، اضافة الى الرئيس الفرنسي جاك شيراك، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقد اعدت غرين بيس ثمان من اوراق اللعب التي تحمل صور هؤلاء القادة وتفاصيل عنهم وعن عدد الرؤوس النووية التي تملكها بلادهم.

وأشار الناطق بلسان غرين بيس، ان اوراق اللعب الاخرى تحمل تفاصيل حول حجم الاضرار التي تسببها الرؤوس النووية للبيئة.

وقالت المنظمة الدولية ان الهدف من هذه الحملة هو لفت انتباه العالم الى المخاطر الدولية الكامنة في ازدياد الرؤوس النووية في هذه الدول.

وتم توزيع اكثر من 600 علبة تحوي اوراق اللعب هذه، لتوزيعها في التظاهرات التي ستجري في جنيف اثناء انعقاد المؤتمر الدولي لمنع انتشار السلاح النووي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018