كبرى النقابات النرويجية تدعو إلى دراسة فرض مقاطعة دولية على إسرائيل

كبرى النقابات النرويجية تدعو إلى دراسة  فرض مقاطعة دولية على إسرائيل

دعت كبرى النقابات النرويجية الى دراسة فرض مقاطعة دولية على إسرائيل حتى تنهي احتلالها للاراضي الفلسطينية. وقالت النقابة في بيان صدر على هامش مؤتمرها السنوي: «ما دام يحق للاسرائيليين والفلسطينيين ان يعيشوا في سلام وامن، على الحكومة الاسرائيلية ان تتحمل مسؤولية عدم توافر ذلك».

وأضاف بيان كبرى النقابات النرويجية (لاندسور غانيساسيونن) التي تضم نحو 865 الف عضو من اصل 2.5 مليون عامل في النرويج: «على الامم المتحدة ان تؤدي دورا رئيسيا في جهود السلام الديبلوماسية في المنطقة، (...) وفي حال اخفقت مساعي الامم المتحدة، على الحكومة النروجية (ان تطلق) حملة دولية ضد احتلال» الاراضي الفلسطينية. وخلصت النقابة الى القول انه «لا بد من التفكير في الدعوة الى مقاطعة دولية».

كذلك، طالب البيان بإنهاء «الاحتلال غير القانوني» واحترام حدود عام 1967 ووقف الاستيطان وازالة جدار الفصل وتشكيل لجنة تحقيق تابعة للامم المتحدة لكشف حقيقة اي انتهاكات محتملة للقانون الدولي.