رئاسة الاتحاد الاوروبي ترحب بخطاب نتنياهو

رئاسة الاتحاد الاوروبي ترحب بخطاب نتنياهو

رحبت رئاسة الاتحاد الاوروبي يوم الاثنين بخطاب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو. وقال يان كوهوت وزير خارجية التشيك التي تتولى الرئاسة الدورية حاليا للاتحاد الاوروبي ومدتها ستة اشهر في تصريح للصحفيين "من وجهة نظري .. هذه خطوة في الاتجاه الصحيح. قبول دولة فلسطينية كان ظاهرا."

كما وصفها كارل بيلد وزير خارجية السويد التي ستتولى الرئاسة الدورية للاتحاد في يوليو تموز بأنها "خطوة صغيرة للامام".

واضاف قبل اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الاوروبي في لوكسمبورج "هذا أمر طيب لكنها خطوة أولى فقط. "لا يمكن تعريف دولة على أنها أي شيء ... حقيقة نطقه بالكلمة هي خطوة صغيرة أولى."

وردا على سؤال بشأن ما اذا كانت خطوة نتنياهو كافية لكي يرفع الاتحاد الاوروبي مستوى علاقاته مع اسرائيل قال وزير خارجية فنلندا الكسندر ستاب "لا".

ويربط الاتحاد الذي يضم 27 دولة فك تجميد خطط لتطوير العلاقات مع اسرائيل بالتزام نتنياهو بالتفاوض للتوصل الى حل للصراع يقوم على اقامة دولة فلسطينية الى جانب اسرائيل.

ومن المقرر أن يلتقي مسؤولون من الاتحاد مع وزير الخارجية الاسرائيلي افيجدور ليبرمان في لوكسمبورج في وقت لاحق يوم الاثنين.