بدء مناورات الجيش الإيراني العسكرية

بدء مناورات الجيش الإيراني العسكرية

افاد تلفزيون العالم الايراني الرسمي الناطق باللغة العربية ان ايران اطلقت صاروخين قصيري المدى فيما بدأت مناورات عسكرية الاحد.

وقال التلفزيون ان الصاروخين اللذين اطلقا هما من نوع توندار وفاتح-110. وكان الحرس الثوري الايراني اعلن السبت انه سيبدأ مناورات على الصواريخ اطلق عليها اسم "الرسول الاعظم الرابعة" اعتبارا من الاحد "بهدف صيانة وتطوير قدرات القوات المسلحة".

وقال قائد سلاح الجو في الحرس الثوري حسين سلامي ان الهدف الرئيسي للمناورات هو "تقييم التطورات التقنية التي تحققت اخيرا في صواريخ ارض-ارض" كما جاء على موقع الحرس الثوري على الانترنت.

واعلن قائد سلاح الجو في الحرس الثوري الايراني حسين سلامي للتلفزيون الناطق باللغة الانكليزية "برس تي في" الاحد ان ايران ستقوم الاثنين باطلاق صواريخ شهاب البعيدة المدى في اطار مناوراتها العسكرية.

وقال الجنرال سلامي "سنقوم باطلاق صواريخ زلزال وتوندار وفاتح-110 (قصير المدى) اليوم. وهذا المساء سنطلق صواريخ شهاب-1 وشهاب-2 (متوسط المدى) وغدا سنطلق صواريخ شهاب البعيدة المدى".

واضاف ان القوات المسلحة الايرانية لن تقوم خلال هذه المناورات باطلاق اي صاروخ جديد. وتملك ايران صواريخ شهاب-3 التي يبلغ مداها حوالى الفي كلم والقادرة على بلوغ اسرائيل.

وكانت الجمهورية الاسلامية الايرانية هددت في السابق باستهداف قواعد اميركية في المنطقة واغلاق مضيق هرمز الاستراتيجي في الخليج امام ناقلات النفط اذا تمت مهاجمة مواقعها النووية.

وفي 17 ايلول/سبتمبر قرر الرئيس الاميركي باراك اوباما وقف مشروع الدرع المضادة للصواريخ الذي اطلقه سلفه جورج بوش والذي كان يهدف لنشر منصات لاعتراض صواريخ بحلول العام 2013 في بولندا ورادار قوي في الجمهورية التشيكية المجاورة. وقالت واشنطن انذاك ان الخطة هدفها التصدي لتهديدات صادرة عن ايران لكن روسيا اعتبرتها تهديدا لامنها.

وقالت الاذاعة الايرانية يوم الاحد ان ايران ستختبر يوم الاثنين صاروخا بعيد المدى.

وأضافت أن الصاروخ شهاب 3 أرض أرض سيختبر في اليوم الثاني من المناورات الصاروخية التي بدأها الحرس الثوري الايراني يوم الاحد.

وتقول ايران ان الصاروخ شهاب 3 الذي اختبر عددا من المرات من قبل يمكن أن يصل مداه الى ألفي كيلومتر.