احمدي نجاد: المفاوضات بين اسرائيل والفلسطينيين ايلة الى الفشل

احمدي نجاد: المفاوضات بين اسرائيل والفلسطينيين ايلة الى الفشل

اعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في خطاب لمناسبة يوم القدس دعما للفلسطينيين ان المفاوضات بين اسرائيل والفلسطينيين التي ترعاها الولايات المتحدة "ولدت ميتة" و"ايلة الى الفشل".

وكرر احمدي نجاد في خطابه ان "شعوب المنطقة قادرة على ازالة النظام الصهيوني من الساحة" الدولية.

واضاف "اذا كان قادة المنطقة لا يتجرأون على التحرك، فليدعوا الشعوب الحرة" تقوم بذلك.

وانتقد احمدي نجاد الرئيس الفلسطيني محمود عباس من دون ان يسميه، واصفا اياه بانه "رهينة" في يد اسرائيل لانه اجرى الخميس في واشنطن مفاوضات مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وتساءل الرئيس الايراني "من يمثلون؟ وعلى ماذا يريدون التفاوض؟ من اعطاهم الحق في بيع شبر واحد من الاراضي الفلسطينية"، في اشارة الى المفاوضين الفلسطينيين.

واكد ان "شعب فلسطين وشعوب المنطقة لن يسمحوا لهم بان يبيعوا الى العدو شبرا واحدا من الارض الفلسطينية".

ولا تعترف ايران باسرائيل وتدعو على الدوام الى ازالتها، وهي تدعم حركة المقاومة الاسلامية (حماس) التي تسيطر على قطاع غزة وترفض اي تسوية مع الدولة العبرية.

وبدأ عشرات الاف الاشخاص التجمع صباح الجمعة في طهران وعدد من المدن الايرانية بمناسبة "يوم القدس" الذي ينظمه النظام الايراني دعما للفلسطينيين، بحسب مشاهد بثها التلفزيون الرسمي.

وبث التلفزيون مشاهد لحشود كبيرة في عدد من المدن الايرانية الكبرى حيث هتف المتظاهرون "الموت لاسرائيل" و"الموت لامريكا"، ورفعوا لافتات كتب عليها "القدس لنا" او لوحوا باعلام فلسطينية.

ونددت بعض الشعارات ايضا بالمحادثات التي بدات بين اسرائيل والرئيس الفلسطيني محمود عباس برعاية الولايات المتحدة، مؤكدة ان "عقد تسويات مع اسرائيل يعني الموت لفلسطين".

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية