موقع ويكيليكس ينوي نشر وثائق سرية تتعلق بالحرب في العراق

موقع ويكيليكس ينوي نشر وثائق سرية تتعلق بالحرب في العراق

ينوي موقع ويكيليكس الالكتروني، المتخصص في بث وثائق سرية، نشر عدد من الوثائق العسكرية الاميركية حول حرب العراق، على ما افادت مجلة نيوزويك الجمعة.

ونقلت المجلة الاميركية عن ايان اوفرتن، رئيس تحرير "مكتب الصحافة الاستقصائية"، وهي جمعية مقرها في لندن، قوله ان هذا النشر سيمثل "اكبر تسريب لمواد استخبارية".

وسيتم نشر الوثائق خلال اسابيع عدة، وعددها سيفوق بثلاثة اضعاف عدد الوثائق التي نشرها موقع ويكيليكس هذا الصيف عن حرب افغانستان عبر صحيفتي الغارديان البريطانية ونيويورك تايمز الاميركية ومجلة دير شبيغل الالمانية.

وقد نشر الموقع نحو 77 الف وثيقة مسربة من الجيش الاميركي حول الحرب ويعتزم نشر نحو 15 الف وثيقة اخرى رغم الانتقادات بان ذلك قد يعرض للخطر مخبرين وغيرهم من المذكورين في تلك الوثائق

وحذر الامين العام لحلف شمال الاطلسي انديرس فوغ راسموسن الجمعة من ان نشر موقع ويكيليكس لعدد هائل من الوثائق السرية المتعلقة بالحرب في افغانستان قد يعرض سلامة القوات الدولية والافغانية للخطر.

وبحسب اوفرتن، فان موقع ويكيليكس سيتعاون هذه المرة ايضا مع وسائل اعلامية من دول مختلفة، ستنشر الوثائق في وقت واحد، من دون الكشف عن اسماء محطات التلفزيون والصحف التي ستتولى عملية النشر.

واشارت نيوزويك الى انها تجهل الدور الذي يؤديه جوليان اسانج، مؤسس موقع ويكيليكس، في هذه العملية.