إيجلاند: القصف الاسرائيلي على لبنان هو خرق للقانون الإنساني

إيجلاند: القصف الاسرائيلي على لبنان هو خرق للقانون الإنساني

أدان منسق عمليات الإغاثة في الأمم المتحدة، يان إيجلاند، الدمار الذي أحدثته الغارات الجوية الإسرائيلية في بيروت وقال إنها تعتبر خرقا للقانون الإنساني.

ويعد إيجلاند أول مسؤول دولي يقوم بزيارة الجنوب اللبناني ويتفقد المناطق المدمرة منذ اندلاع الأزمة.

ووصف إيجلاند الدمار بأنه "مروع"، وذلك خلال قيامه بجولة في العاصمة اللبنانية، التي وصلها بعد ساعات من غارة جوية استهدفت المربع الأمني في بيروت، وهي المنطقة التي تقع فيها مكاتب لحزب الله.

وقد عبر إيجلاند عن صدمته من الدمار الذي أصاب صفوفا من البنايات.

وقال المسئول الأممي إن "الرد غير المتوازن" والمبالغ فيه من قبل إسرائيل يعتتبر "خرقا للقانون الدولي الإنساني".

ودعا إيجلاند الطرفين إسرائيل وحزب الله إلى إيقاف الهجمات، وقال إن إمدادات الأمم المتحدة من الإغاثة ستبدأ في الوصول إلى لبنان خلال الأيام القليلة القادمة.

لكنه قال إن قوافل الإغاثة "تحتاج إلى ممر آمن" وأن "إسرائيل لم تعط (الأمم المتحدة) ممرا آمنا" حتى الآن.

وكانت إسرائيل قد قالت إنها سترفع حصارها عن ميناء بيروت وذلك حتى تسمح لإمدادات الإغاثة بالوصول.

لكن وبسبب الدمار الذي أصاب الطرق والجسور والشاحنات من جراء الغارات الإسرائيلية، فإن نقل إمدادات الإغاثة إلى المدن اللبنانية يواجه صعوبة كبيرة.


ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018