احمدي نجاد : ايران ستواصل العمل في منشآت اصفهان

احمدي نجاد : ايران ستواصل العمل في منشآت اصفهان

اكد رئيس الجمهورية الايرانية محمود احمدي نجاد، اليوم الاحد دعم الحكومة لاستئناف النشاطات في منشآت "يو سي اف" باصفهان، وقال ان ايران ستواصل العمل في هذه المنشآت.

كما اكد في كلمة القاها امام حشد كبير من التلامذه التعبويين ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل الجهود للحصول على التكنولوجيا النووية للاغراض السلمية.

وقال ان الغربيين ليس بامكانهم انتزاع ما حصل عليه الشعب الايراني بفضل جهوده ومثابرته.

واوضح ان الحجة والبرهان قد انتزعا من الغربيين في المجال القانوني والفني في القضية المتعلقة بحصول ايران على التكنولوجيا النووية السلمية واصبحوا يرددون اليوم بانهم "يشتبهون في نوايا ايران".

وتابع رئيس الجمهورية ان مزاعم الغرب ببناء الثقه كاذبة بل هو بصدد حرمان ايران من امتلاك دورة الوقود.

واشار الي حسن النوايا الايرانيه وقيام ايران ببناء الثقة بشان نشاطاتها النووية السلمية قائلا ان الغربيين لا يريدون لايران ان تحصل علي دورة الوقود.

وقال ان سبب معارضة الغرب لحصول ايران علي التكنولوجيا النوويه السلميه يعود الي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية عملت علي توطين تكنولوجيا انتاج الوقود بفضل جهود علمائها الشباب والموء?منين والثوريين.

واضاف ان ايران لو كانت مستعدة لشراء الوقود النووي منهم لما كان ذلك يزعجهم معربا عن ثقته بان لجوء الغربيين الى الذرائع وانزعاجهم ناجمان عن جهود ايران للحصول على تكنولوجيا دورة الوقود النووي .

وتابع ان محاولات الغربيين لحرمان ايران من دوره الوقود النووي تاتي في الوقت الذي يلتزمون فيه الصمت ازاء حيازهة الكيان الصهيوني للمئات من الرووس النووية.

واشار الي تصريحاته الاخيره التي تطرق فيها الي "المحاولات المبذوله من اجل ان يحصل الكيان الصهيوني علي اعتراف الدول به" قائلا ان هذا الكلام هو نفس موقف الامام الراحل وقائد الثورة الاسلامية وقد اضيفت اليه جملة واحدة وهي "ان الاستكبار يحاول على مدى ‪ ۵۰‬سنه لكسب الاعتراف بكيان غاصب".

واعرب احمدي نجاد عن اسفه لتغافل بعض وسائل الاعلام في بث هذا الجزء من تصريحاته .

واشار رئيس الجمهوريه الى انسحاب اسرائيل من قطاع غزه وقال ان البعض يريد بحجه الانسحاب من غزه دفع البلدان الاسلاميه الي ازاله عيب الاعتراف الرسمي بالكيان الصهيوني.

وقال انه لا يحق لاحد في العالم الاسلامي الاعتراف الرسمي بهذا الكيان المزور الذي يعلن مسبقا عن نيته القيام بعمليات اغتيال.

واشار الي المشاركه المليونية للشعب الايراني والشعوب المسلمهة الاخرى في المسيرات الحاشده ليوم القدس العالمي وقال ان وسائل الاعلام وبعض المسؤولين الاجانب وفي اعقاب مشاركة الشعب الايراني في مسيرات يوم القدس والاعراب عن سخطه من الكيان الصهيوني اتهموا الشعب الايراني بالارهاب والعمل للحصول علي الاسلحه النوويه.

واكد احمدي نجاد ان الشعب الايراني لا يحتاج الي الاسلحه النوويه للدفاع عن نفسه .

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية