المكسيك تكتشف حقلاً نفطيًا ضخمًا

المكسيك تكتشف حقلاً نفطيًا ضخمًا

أعلن الرئيس المكسيكي فنسنتي فوكس عن اكتشاف حقل نفطي في أعماق البحر يعتقد أنه يحوي 10مليار برميل من النفط الخام.

ويقع الحقل الجديد في خليج المكسيك وتقول المكسيك إنه قد يكون أكبر من حقل كانظاريل الذي يعتبر أكبر الحقول النفطية العراقية.

وتفيد الأنباء بأن الإنتاج في هذا الحقل قد تدنى بشكل ملحوظ خلال الأعوام الأخيرة.

وجاء إعلان فوكس في وقت تشير فيه الإحصائيات إلى أن مجموع احتياطي المكسيك من النفط قد هبط بنسبة 2% بين عامي 2003 و2005.

وكانت أشغال التنقيب في البئر المعروفة باسم نوكسا 1 الواقعة على بعد 100 كلم عن ميناء كوتزاكولكوس على ساحل ولاية بيراكوس قد بدأت في شهر دجنبر /كانون الأول.

وقال فوكس خلال زيارته لموقع التنقيب:" بفضل نوكسان، سندخل عهدا جديدا من التنقيب النفطي في بلادنا."

وتقول الحكومة إن استثماراتها في مجال التنقيب النفطي ستمكنها مستقبلا من الحفاظ على وتيرة الإنتاج الحالية.

حسب وكالة الطاقة الدولي، فأن المكسيك تتصدر قائمة بلدان أمريكا اللاتينية المنتجة للنفط الخام بحوالي 3.4 مليون برميل يوميا، وتتقدم بذلك على كل من فنزويلا والبرازيل.

ويشكل إنتاج النفط ثلث العائدات في المكسيك. ويصدر أكثر من نصف الخام إلى الولايات المتحدة بالدرجة الأولى.

وتعتبر شركة بتروليوس ميخيكانوس (بيميكس) التي تملكها الدولة أكبر شركات النفط على المستوى العالمي.

إلا أن المكسيك ليست عضوا في مجموعة أوبك للدول المصدرة للنفط.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة