مسيرة حاشدة في ايطاليا تنديدا بالحرب على العراق وضد زيارة بوش

مسيرة حاشدة في ايطاليا تنديدا بالحرب على العراق وضد زيارة بوش

ويعتزم مناهضو احتلال العراق في ايطاليا تنظيم مسيرات حاشدة يشارك فيها مئات الآلاف في وقت قامت فيه السلطات الايطالية التي اعلنت انها ستسمح بمظاهرات سلمية، بنشر نحو عشرة آلاف شرطي تحسبا لاندلاع أي أعمال عنف على غرار ما حدث أثناء اجتماعات قمة الثماني التي عقدت بجنوة في يوليو/ تموز عام 2001 عندما قتلت الشرطة أحد المتظاهرين وأصابت مئات منهم بجروح.

في غضون ذلك، أكدت أربعون منظمة ونقابة وحزبا فرنسيا اليوم رفضهم أن يكونوا سلعة يستخدمها الرئيس الاميركي، جورج بوش في مناوراته المفضوحة في قمة الدول الثماني في الولايات المتحدة قريبا.

ودعت هذه المنظمات والنقابات والاحزاب في بيان لها الى مسيرات حاشدة اليوم وغدا في 12 مدينة فرنسية تحت شعار لا للحرب على العراق نعم لعالم تسوده العدالة والسلام والديمقراطية .

وجاء في بطاقة الدعوة الى المشاركة في هذه المسيرات ان استخدام الاحتفالات التذكارية بمناسبة الانزال على الشواطىء الفرنسية من قبل ادارة بوش بهدف تنظيف سمعته السياسية وفرض حلول ترمي الى اشاعة عدم الاستقرار والاضطراب في العالم أمر مرفوض لايمكن التستر عليه.

وتم تحديد برنامج المسيرات لهذا اليوم في مدينتي رين وسانت ايتيان وغدا في مدن باريس و كاركاسون و بيزانسون و نيس الفرنسية .

يشار الى أن رابطة الاميركيين ضد الحرب وافقت على المشاركة في هذه المسيرات وأعلنت انها ستناضل ضد النزعة العسكرية عند بوشتدفق المتظاهرون اليوم على العاصمة الايطالية، روما من جميع أنحاء إيطاليا بالحافلات والقطارات استعدادا لمسيرات ومظاهرات حاشدة ضد زيارة الرئيس الأميركي، جورج بوش الذي كان وصل روما صباح اليوم وسط إجراءات أمنية مشددة.

وكانت العاصمة الايطالية،قد شهدت وعلى مدى الأيام الماضية مظاهرات حاشدة نددت بمشاركة القوات الإيطالية في غزو واحتلال العراق وبتعذيب الأسرى العراقيين في سجون الاحتلال الأميركي.