مهاتير محمد :"ينبغي ألا نسمح لانفسنا بالخضوع لنفوذ الدول الغربية أو استغلالها لنا"

مهاتير محمد  :"ينبغي ألا نسمح لانفسنا بالخضوع لنفوذ الدول الغربية أو استغلالها لنا"

قال رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد اليوم(الاثنين)،ان الولايات المتحدة وبريطانيا تفتقران للديمقراطية لتشكيلهما مجلسا حاكما في العراق بدلا من السماح للعراقيين بانتخاب حكومتهم.

ودعا مهاتير خلال مؤتمر صحفي في دمشق حيث يجري محادثات بشأن التعاون الاقتصادي الى مقاومة ما وصفه بمحاولات الدول الغربية لاستغلال المسلمين.

وقال "لو كانت هاتان الدولتان تؤمنان حقا بالديمقراطية لسمحتا للعراقيين بتشكيل حكومتهم بأي طريقة تتراءى لهم."

وتابع قائلا "ينبغي ألا نسمح لانفسنا بالخضوع لنفوذ الدول الغربية أو استغلالها لنا."

ويتمتع المجلس العراقي الذي عينته الولايات المتحدة ويضم ٢٥ عضوا ببعض السلطات التنفيذية وان كان رئيس الادارة المدنية الامريكية بالعراق يحتفظ بحق الاعتراض على قرارات المجلس.


وقالت سوريا انها لن تعترف بالمجلس الذي عينته الولايات المتحدة بالعراق لانه ليس هيئة مستقلة.
وقال مهاتير امس الاحد ،ان بلاده لن تبحث ارسال قوات في أي مهمة لحفظ السلام بالعراق ما لم تقر الامم المتحدة مثل هذه الخطوة.

وتابع "لن نشارك في أي شيء يجري في العراق دون أن تجيزه الامم المتحدة."

وطلبت الولايات المتحدة من تركيا المشاركة في قوة لحفظ السلام بالعراق. ولم تعلن أنقرة قرارها النهائي بعد.