واشنطن تحذر رعاياها من السفر الى اسرائيل والضفة الغربية وغزة

واشنطن تحذر رعاياها من السفر الى اسرائيل والضفة الغربية وغزة

كررت الولايات المتحدة، الليلة الماضية، تحذيرها لرعاياها  من السفر الى اسرائيل والضفة الغربية وقطاع غزة، بادعاء وجود مخاطر تهدد حياتهم في ضوء التهديدات بالانتقام لاغتيال  اثنين من قادة حركة المقاومة الاسلامية حماس.


وحثت وزارة الخارجية الامريكية المواطنين الامريكيين على مغادرة غزة على الفور وارجاء السفر الى هناك والى اسرائيل والضفة الغربية بسبب "مخاوف تتعلق بالسلامة والامن".


وقالت الوزارة انها ليس لديها معلومات عن هجوم وشيك.


وكررت الوزارة تحذيرا صدر في مارس/ اذار زاعمة ان "عناصر حماس وجماعات ارهابية اخرى" هددت بالثأر من المصالح الامريكية في اعقاب قتل زعيمي حماس الشيخ احمد ياسين وعبد العزيز الرنتيسي.


وقالت الوزارة في بيان التحذير بشان السفر "الوضع في اسرائيل والقدس وغزة والضفة الغربية مازال مضطربا للغاية مع استمرار الهجمات "الارهابية" والمواجهات والمصادمات." .


يشار الى ان حماس كانت نفت في حينه الادعاءات الاميركية. وقال احد قادتها ان الحركة لا تعتزم مهاجمة أهداف أمريكية في أعقاب اغتيال اسرائيل لزعيمها الروحي الشيخ أحمد ياسين