بلغاريا تنشر ملامح وجه منفذ عملية بورغاس

بلغاريا تنشر ملامح وجه منفذ عملية بورغاس

نشرت الشرطة البلغارية، اليوم الأربعاء، ملامح وجه محوسبة يفترض أنها لمنفذ عملية بورغاس في بلغاريا، والتي نفذت قبل نحو أسبوعين.

وبحسب الشرطة البلغارية فإنها تمكنت من إنتاج صورة الوجه في أعقاب إعادة بناء وجه المشتبه به بتنفيذ العملية، والذي جرى الاحتفاظ برأسة في غرفة الموتي.

يذكر أن رئيس الحكومة البلغارية بويكو بوريسوف كان قد صرح الأسبوع الماضي أن شبكة محكمة من المخططين شاركت في تنفيذ العملية التي قتل فيها 5 إسرائيليين وسائق حافلة بلغاري في مطار بورغاس. واعتبرت التقارير الإسرائيلية أن رئيس الحكومة البلغارية أكد بذلك الشبهات التي تشير إلى وجود أكثر من منفذ واحد.

وقال بوريسوف إن المنفذين استخدموا مركبات مستأجرة، وتجولوا في مدن مختلفة لكي لا يظهروا سوية وكي لا يتم التقاطهم بكاميرات حراسة. وفي الوقت نفسه لم يؤكد رئيس الحكومة البلغارية إداءات إسرائيل أن إيران وحزب الله هما المسؤولان عن تنفيذ العملية.

وجاء أن السلطات البلغارية امتنعت عن تبني اتهامات رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو، الذي حمل المسؤولية لحزب الله وإيران.

وأشارت التقارير الإسرائيلية في هذا السياق إلى أن بلغاريا تمتنع عن نشر تفاصيل مرتبطة بالتحقيق، وذلك في محاولة لتجنب الوقع في أخطاء ذات أبعاد سياسية وأمنية عالمية، وخاصة في ظل المخاوف المتصاعدة من إمكانية وقوع مواجهات عسكرية بين إسرائيل وبين إيران وحزب الله.
 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018