رئيس الكونجرس اليهودي العالمي يعارض موقف نتنياهو المتعلق بإيران

رئيس الكونجرس اليهودي العالمي يعارض موقف نتنياهو المتعلق بإيران


قال lوقع الإذاعة الإسرائيلية على الشبكة،اليوم الأحد، إن رئيس الكونغرس اليهودي العالمي، وصاحب أكبر شركات مستحضرات التجميل ، رون لاودر، المعروف بتأييده وتمويله الدائم لبنيامين نتنياهو، أعلن في مقابلة مع صحيفة "دير شبيغل" الألمانية، تنشر غدا عن معارضته الشديدة لموقف رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، الداعي إلى توجيه ضربة عسكرية لإيران دون تنسيق مع الولايات المتحدة.


ونقل الموقع أن لاودر حذر من مغبة هجوم إسرائيلي منفرد ضد إيران، معتبرا أن تحرك إسرائيل بدون مساعدة أمريكية  سيؤدي إلى كارثة عسكرية تعزل إسرائيل كليا حتى عن حلفائها في العالم. وأضاف لاودر أنه قبل نشوب حرب الخليج كان الجميع مقتنعين بأن العراق يملك أسلحة للدمار الشامل، لكن تبين بعد الحرب أن مثل هذه الأسلحة لم تتوفر في العراق، وإذا كان العالم ارتكب خطأ في العراق يومها فمن المحتمل أن يتكرر نفس الخطأ.


في غضون ذلك، نقل مراسل الإذاعة الإسرائيلية عن نتنياهو، وهو في طريق عودته من الولايات المتحدة، قوله :إنه لم يتنازل في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، عن "حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها في كل لحظة تراها مناسبة، وأن هذا الأمر بات حقا واضحا ومفهوما للجميع، وأنصح الجميع بعدم الاستخفاف بقدرات إسرائيل الدفاعية في كل حالة .


وواصل نتنياهو خلال المقابلة القصيرة مع الإذاعة الإسرائيلية، المساواة والمقارنة بين إيران اليوم ورئيسها، احمدي نجاد وبين أدولف هتلر ونظامه النازي، إذ قال في الماضي كان هناك عدوا شرسا هدد بالقضاء على اليهود دون أن يلتفت العالم لذلك أو يحرك ساكنا، وحتى اليهود أنفسهم لم يقولوا شيئا، واليوم من يدري فقد يعود عدو آخر بنفس الدرجة إلى محاولة تكرار ذلك، وعليه فإنني أجد لزاما علي كرئيس حكومة إسرائيل، أن أتحدث أيضا باسم الشعب اليهودي حتى لا يتكرر الأمر".


إلى ذلك تطرق نتنياهو إلى مسألة التنسيق مع الولايات المتحدة، فأعرب عن اعتقاده بأنه سيتم التوصل إلى تفاهم مع الإدارة الأمريكية، وأن ذلك أمرا هاما وسيحصل". نتنياهو أشار إلى استمرار الاتصالات بين الطرفين بهذا الخصوص.