أردوغان: سورية استخدمت السلاح الكيماوي

أردوغان: سورية استخدمت السلاح الكيماوي

نقلت شبكة "إن.بي.سي نيوز" الامريكية يوم أمس، الخميس، عن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قوله إن قوات الرئيس السوري بشار الأسد أطلقت صواريخ تحمل أسلحة كيماوية على خصومه متجاوزة بذلك الخط الأحمر الذي حدده الرئيس الأمريكي باراك أوباما.

وقال أردوغان في نص مقابلة مع مكتب شبكة التلفزيون الإخبارية الأمريكية في إسطنبول "من الواضح أن النظام استخدم أسلحة كيماوية وصواريخ. استخدموا نحو 200 صاروخ وفقا (لأجهزة) مخابراتنا".

ولم يوضح أردوغان إن كانت تركيا تعتقد أن كل الصواريخ البالغ عددها 200 صاروخ كانت تحمل أسلحة كيماوية، وقال إن حكومته لم تحدد إن كان غاز السارين قد استخدم.

وقال أردوغان للشبكة حين سئل عن الأدلة "توجد صواريخ من أحجام مختلفة. وتوجد وفيات نجمت عن هذه الصواريخ. وتوجد حروق كما تعلمون .. حروق خطيرة وتفاعلات كيماوية".

وأضاف "يوجد مرضى تم إحضارهم إلى مستشفياتنا أصيبوا بهذه الأسلحة الكيماوية".

وقال أردوغان الذي أبلغ شبكة "إن.بي.سي" بأن تركيا ستطلع مجلس الأمن التابع للامم المتحدة على معلومات مخابرات في هذا الشأن "يمكنكم أن تروا من الذي تأثر بالصواريخ الكيماوية من الحروق".

وعندما سئل إن كان الأسد تجاوز الخط الأحمر الأمريكي، رد أردوغان بقوله "منذ فترة طويلة مضت".

وقالت وكالة الأناضول التركية للأنباء في وقت سابق، يوم أمس الخميس، إن تركيا أرسلت فريقا من ثمانية خبراء إلى الحدود مع سوريا لفحص الجرحى الذين جاؤوا من الحرب الأهلية بحثا عن آثار لأسلحة كيماوية أو بيولوجية.