بريطانيا تتهم النظام السوري باستخدام السلاح الكيماوي 14 مرة

بريطانيا تتهم النظام السوري باستخدام السلاح الكيماوي 14 مرة
طائرات سلاح الجو البريطاني

ادعت "لجنة الاستخبارات البريطانية" إن النظام السوري يتحمل المسؤولية "بنسبة احتمالات عالية" عن الهجوم الكيماوي الذي تسبب بمقتل نحو 350 شخصا على الأقل في الحادي والعشرين من الشهر الجاري في ضواحي دمشق.

وقالت اللجنة إن أسلحة كيماوية قد استخدمت الأسبوع الماضي في ضواحي دمشق، وأن قوات المعارضة السورية غير قادرة على تنفيذ هجوم كيماوي بهذا الحجم.

كما ادعت اللجنة أن النظام السوري استخدم الأسلحة الكيماوية 14 مرة منذ العام 2012، وأنه ينضاف إلى ذلك معلومات استخبارية أخرى تشير إلى مسؤولية النظام السوري عن الهجوم.

وجاء في تقرير اللجنة الاستخبارية أن "بريطانيا تعلم بشكل مؤكد أن النظام السوري استخدم أسلحة كيماوية 14 مرة منذ العام 2012، وأنه كانت هناك هجمات كيماوية أخرى لكنها لا تستطيع تأكيدها".

وفي التقرير الذي قدمته اللجنة لرئيس الحكومة البريطانية، ديفيد كاميرون، جاء أن "طابع النظام السوري يتيح له استخدام سلاح كيماوي".

وبعد نشر التقرير صرحت الحكومة البريطانية أن القانون الدولي يسمح لها بالعمل ضد سورية بدون مصادقة مجلس الأمن التابع لهيئة الأمم المتحدة.