لافروف: أوباما أرغم الاتحاد الأوروبي على فرض عقوبات على روسيا

لافروف: أوباما أرغم الاتحاد الأوروبي على فرض عقوبات على روسيا

 اتهم وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الاثنين الرئيس الاميركي، باراك أوباما، بأنه أرغم الاتحاد الأوروبي على فرض عقوبات على روسيا.

وذكر لافروف أن الدليل على ذلك تصريحات نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، في الثاني من تشرين الأول (أكتوبر) في هارفرد عندما أشار إلى تردد دول الاتحاد الأوروبي في اتخاذ تدابير اقتصادية ضد روسيا.
وقال لافروف خلال مؤتمر صحافي في موسكو إنه حتى لا يعتذر عن التصريحات التي أدلى بها أمام جامعة هارفرد، وذكر فيها أن الولايات المتحدة أرغمت الاتحاد الأوروبي ضد إرادته وعلى حساب مصالحه الاقتصادية على فرض عقوبات على روسيا.
وذكر بايدن خلال خطاب في هارفرد "صحيح أنهم (الأوروبيون) لم يريدوا فعل ذلك. لكن مرة أخرى أصرت الولايات المتحدة ورئيسها الذي جعل أوروبا تشعر بالعار مرارا لترفع رأسها وتتخذ اجراءات اقتصادية ضد روسيا.
ومنذ بدء الأزمة الأوكرانية، فرض الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة مرارا عقوبات على روسيا، بعد اتهامها بالتورط في النزاع الدائر في شرق أوكرانيا.
وردت روسيا على هذه العقوبات بفرض حظر على المواد الغذائية المستوردة من الدول التي تفرض عقوبات عليها.
وتسبب قرار موسكو بارتفاع الأسعار في روسيا وتراجع سعر الروبل.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018