تركيا: اعتقال المئات من داعش وPKK ومنطقة آمنة شمال سورية

تركيا: اعتقال المئات من داعش وPKK ومنطقة آمنة شمال سورية
وزير الخارجية التركية

أعلنت تركيا، اليوم السبت، أن شرطتها اعتقلت مئات الأشخاص في تركيا المرتبطين بتنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وحزب العمال الكردستاني (PKK)، كما أعلن عن تطهير أراضي شمال سورية من عناصر داعش.

وأعلن رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، السبت، أن الشرطة التركية اعتقلت منذ الجمعة في جميع أنحاء تركيا 590 شخصا متهمين بالارتباط بتنظيم الدولة الإسلامية أو حزب العمال الكردستاني، مؤكدا استمارر العمليات الأمنية ما دامت هناك تهديدات لتركيا.

وقال داود أوغلو في مؤتمر صحافي بثه التلفزيون في أنقرة "حاليا أوقف 590 شخصا مرتبطين بمنظمات إرهابية لانهم يشكلون خطرا محتملا"

وأعلن أوغلو أن الجيش التركي يشن غارات جوية ويقصف بالمدفعية، السبت، مواقع تنظيم داعش في سورية، ومواقع حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

وقال للصحافيين في أنقرة "أعطينا توجيهات لسلسلة ثالثة من الضربات في سوريا والعراق والعمليات الجوية والبرية جارية حاليا".

وعلى صلة، قال وزير الخارجية التركي، اليوم، إن الأراضي التي تم تطهيرها من مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية في شمال سوريا ستصبح "منطقة آمنة" بعد أن قصفت طائرات حربية تركية مواقع داعش في سلسلة غارات.

وأضاف مولود تشاووش أوغلو في مؤتمر صحفي "عند تطهير مناطق في شمال سوريا من تهديد داعش ستتشكل مناطق آمنة بطبيعة الحال".

وأضاف "أيدنا دائما وجود مناطق آمنة ومناطق حظر طيران في سورية. الأشخاص الذين نزحوا يمكنهم الانتقال لتلك المناطق الآمنة".

من جهته قال حزب العمال الكردستاني في بيان، اليوم، إن هدنته مع أنقرة فقدت أي معنى لها بعد الهجوم الذي شنته الطائرات الحربية التركية الليلة الماضية على مخيمات للحزب في شمال العراق.

وأضاف البيان أنه "لم يعد للهدنة أي معنى بعد هذه الضربات الجوية المكثفة للجيش التركي المحتل".

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص