أوباما يعتذر لليابان بعد المعلومات عن عمليات تجسس أميركية

أوباما يعتذر لليابان بعد المعلومات عن عمليات تجسس أميركية

أعلنت الحكومة اليابانية أن الرئيس الأميركي باراك أوباما قدم اليوم الأربعاء اعتذارات إلى اليابان بعد معلومات نشرها موقع ويكيليكس تفيد بأن واشنطن قامت بالتجسس على سياسيين يابانيين.

وقال الناطق باسم الحكومة يوشيهيدي سوغا إن أوباما أجرى اتصالا هاتفيا صباح اليوم مع رئيس الوزراء اليابني شينزو آبي.

وأضاف سوغا في مؤتمره الصحافي اليومي أن "الرئيس أوباما قال إنه متأسف جدا (...) لأن هذه القضية أثارت جدلا كبيرا في اليابان"، بدون أن يؤكد المعلومات حول التجسس.

وتابع الناطق الياباني أن "رئيس الوزراء قال (لأوباما) إنه إذا كان الأشخاص المذكورون تعرضوا لنشاطات من هذا النوع، فإن ذلك يمكن أن يضر بعلاقات الثقة بين البلدين الحليفين"، مشيرا إلى أن آبي كان قد عبر عن "قلق جدي" بشأن هذه القضية.

وكان رئيس الحكومة الياباني عبر في اتصال هاتفي مع نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، عن القلق نفسه.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018